• العبارة بالضبط

مسقط والدوحة تبحثان تعزيز التبادل والاستثمار في السياحة

بحثت وكيلة وزارة السياحة العمانية، ميثاء بنت سيف المحروقية، مع وفد من الهيئة السياحية القطرية، في مسقط، تعزيز الاستثمارات والتبادل بالقطاع السياحي.

وقالت وكالة الأنباء العمانية الرسمية، الأحد: إن "وكيلة وزارة السياحة التقت وفداً قطرياً يزور مسقط لمدة يومين، استعرضت خلاله جهود بلادها للنهوض بالقطاع السياحي وتنميته".

وتأتي الزيارة ضمن تفعيل مذكرة تفاهم وُقّعت مسبقاً بين عُمان وقطر، في إطار تعزيز وتطوير التعاون الثنائي في المجال السياحي.

وأشارت المحروقية إلى أن اللقاء سلّط الضوء على الاستراتيجية العمانية للسياحة 2040، "التي تضع في الحسبان ضرورة ترسيخ مبدأ السياحة المسؤولة والمستدامة والاستثمار في القطاعات السياحية، والسعي إلى جذب 11 مليون سائح محلي ودولي بحلول 2040".

ويزور الوفد القطري بعض المعالم السياحية في محافظة مسقط والشركة العمانية للتنمية السياحية (عمران)؛ للاطلاع على فرص الاستثمار والمشاريع المتعلقة بالقطاع السياحي.

يُذكر أن قطر تُعدّ وجهة للسياح العمانيين، خاصة في الوقت الحالي، مع دخول الحصار الذي تفرضه الإمارات والبحرين والسعودية، بحق الدوحة، أسبوعه الخامس توالياً.

وأطلقت الدوحة مبادرات لجذب السياحة الوافدة من السلطنة، منها ما قدمته الخطوط القطرية مؤخراً من تخفيضات تصل إلى 40% للقادمين منها إلى قطر.

اقرأ أيضاً :

قطر: القطاع الخاص أثبت قدرته في التعامل مع الحصار

ومنذ 5 يونيو/حزيران الجاري، قطعت 7 دول عربية علاقاتها الدبلوماسية مع قطر، وهي السعودية والإمارات والبحرين ومصر واليمن وموريتانيا وجزر القمر، واتهمتها بـ "دعم الإرهاب"، في حين خفض كل من الأردن وجيبوتي تمثيلهما الدبلوماسي لدى الدوحة.

يذكر أن عدد السياح الأجانب الذين زاروا السلطنة خلال العام الماضي 2016، بلغ نحو مليون سائح، مقارنة بـ 815 ألفاً في العام السابق له، حسب المركز الوطني للإحصاء في سلطنة عمان (حكومي).