• العبارة بالضبط

واشنطن: نخطط لما بعد الموصل.. و"داعش" يعاني أزمة تمويل

رحب مبعوث الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة، بريت ماكغورك، الخميس، بدعوة أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح باستضافة مؤتمر لإعادة إعمار العراق.

وقال ماكغورك، في مؤتمر صحفي عقده بالعاصمة الأمريكية واشنطن بحضور المتحدث باسم الحكومة العراقية، إننا بدأنا التخطيط لما بعد معركة الموصل، مشيراً إلى نجاح كل المعارك ضد داعش على مدار الأشهر الأخيرة.

اقرأ أيضاً :

بقضايا مفصلية.. أين اختلفت السعودية والإمارات واتفقتا مع قطر؟

وطالب ماكغورك بضرورة توفير 100 مليون دولار لدعم الاستقرار في المناطق المحررة من داعش، معتبراً أن تحرير الموصل ليس نهاية الحرب على داعش.

وأشار ماكغورك إلى أن التحالف الدولي نسق مع القوات العراقية والبيشمركة في الحرب التي شنها الأخيران ضد تنظيم الدولة.

وحول مسألة اللاجئين، قال ماكغورك إن التحالف الدولي خطط مع الأمم المتحدة لإيجاد حلول لاستيعاب أكثر من مليون من نازحي الموصل، ونجاحهم في عودة 350 ألف طفل إلى مدارسهم شرقي الموصل.

وحول الأزمة السورية، قال ماكغورك إنه لا توجد حكومة في سوريا نتعامل معها، وهو ما يعقد الأمور، مشيراً إلى استمرار دعم التحالف لقوات سوريا الديمقراطية.

وأشار ماكغورك إلى التعاون مع المجالس المحلية في الرقة، والعمل على قطع كل الخطوط عن "داعش" لمنعه من إقامة دولته في العراق وسوريا.

وتطرق ماكغورك، في تصريحه الصحفي، إلى صعوبة توفير تمويل لداعش حالياً بسبب اعتماده على الموارد المحلية فقط، بالإضافة إلى النجاح في استعادة الطبقة السورية، المجاورة للرقة، عبر عملية مشتركة بين التحالف وقوات برية.