• العبارة بالضبط

أمير الكويت يلتقي وزير خارجية فرنسا لرأب الصدع الخليجي

التقى أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح، الأحد، بقصر بيان في محافظة حولي (جنوب العاصمة) وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان.

وحضر اللقاء، بحسب وكالة الأنباء الكويتية، رئيس مجلس الوزراء بالإنابة، وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد الصباح، والمستشار بالديوان الأميري محمد ضيف الله شرار، ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء ووزير الإعلام بالوكالة الشيخ محمد العبد الله الصباح، من دون أن تذكر مزيداً من التفاصيل.

وتعد الكويت المحطة الثالثة لوزير الخارجية الفرنسي، ضمن جولة خليجية، في إطار مساعي باريس لحل الأزمة الخليجية، بدأها في الدوحة، وانتقل منها إلى جدة، السبت، وتشمل الإمارات.

اقرأ أيضاً :

العراق: 25 ألفاً من "داعش" قُتلوا في معارك الموصل

وفي 5 يونيو الماضي، قطعت كل من السعودية ومصر والإمارات والبحرين، علاقاتها مع قطر، بدعوى "دعمها للإرهاب"، وهو ما نفته الدوحة، معتبرةً أنها تواجه "حملة افتراءات وأكاذيب".

وفي 22 من الشهر ذاته، قدمت الدول الأربع إلى قطر- عبر الكويت- قائمة تضم 13 مطلباً لإعادة العلاقات مع الدوحة، من بينها إغلاق قناة "الجزيرة"، في حين اعتبرت الدوحة المطالب "ليست واقعية ولا متوازنة وغير منطقية وغير قابلة للتنفيذ".

وبعد تسلمها رسمياً رد قطر على مطالبها، أصدرت الدول المقاطعة لقطر بيانين انتقدا "الرد السلبي" للدوحة على مطالبهم، وتوعدا بالمزيد من الإجراءات "في الوقت المناسب" بحق الدوحة.

وأعربت قطر عن أسفها لما تضمنه بيانا الدول الأربع، وما ورد فيهما من "تهم باطلة"، وأعادت تأكيدها ما ورد في ردها على دول المقاطعة بأنها "مستعدة للتعاون والنظر والبحث في كل الادعاءات التي لا تتعارض مع سيادة قطر".