تركيا.. مقتل مواطن إثر إطلاق نار من الجانب الإيراني

قُتل مواطن تركي، الخميس، إثر إطلاق النار عليه من الجانب الإيراني في ريف قضاء "يوكساك أوفا"، التابعة لولاية "هكاري"، جنوب شرقي تركيا.

وأعلنت ولاية هكاري، في بيان، أن مواطنَين اثنين توجها إلى منطقة حراجية في ريف القضاء لجمع الأعشاب البرية، وتعرضا لإطلاق نار من الجانب الإيراني، أسفر عن إصابة أحدهما.

وأشار البيان إلى أن المصاب توفي في مستشفى "يوكساك أوفا" الحكومي، الذي نقل إليه لتلقي العلاج، رغم كل محاولات الأطباء لإنقاذه.

وأوضح أن السلطات المعنية فتحت تحقيقاً حول الحادث.

وتشهد العلاقات التركية الإيرانية في الآونة الأخيرة توتراً كبيراً بدأ على خلفية تصريحات أدلى بها الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، ووزير خارجيته مولود جاويش أوغلو، ضد ممارسات إيران في المنطقة وخاصة العراق وسوريا.

وقال أردوغان في كلمة له بمعهد السلام الدولي في البحرين: "إن منطقتنا الجغرافية تمثل قدراً مشتركاً. كما فيها ماضينا ومستقبلنا المشترك. وليس هناك أي ضمانة لأن لا يصيبنا مستقبلاً ما يصيب إخوتنا في سوريا والعراق وليبيا اليوم، لذلك يجب علينا التحرك عاجلاً وليس آجلاً".

أمّا جاويش أوغلو، فقال في كلمة له على هامش مؤتمر الأمن في ميونيخ الألمانية، إن الدور الإيراني في المنطقة يزعزع الاستقرار، خاصة أن طهران تسعى لنشر التشيّع في سوريا والعراق.

ودعا جاويش أوغلو طهران لإنهاء الممارسات التي من شأنها زعزعة استقرار المنطقة وأمنها، وهو ما وصفه المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، بهرام قاسمي، بـ"التصريحات غير البنّاءة"، حسبما ذكر موقع ترك برس في 27 فبراير 2017.