• العبارة بالضبط

شاهد.. "ديسباسيتو" بنسخة عُمانية تروي مآسي تكاليف الزواج

لاقت أغنية "عذبتوهم" العُمانية قرابة نصف مليون مشاهدة على موقع "يوتيوب"، بعد أقل من يومين على إطلاقها، خاصةً أنها تناقش مشكلة ارتفاع المهور وتكاليف الزواج في البلاد.

وجاءت الأغنية العُمانية على نفس إيقاع أغنية "ديسباسيتو" الإسبانية، للمغني ألبويرتوريكي لويس فونسي، والتي لاقت رواجاً كبيراً في عالم الموسيقى مؤخراً.

وشارك في أداء الأغنية مجموعة من الشباب العمانيين، حيث أدى الشابان محمد المنجي ومهند العدواني الأغنية، وشارك معهما سبعة شباب آخرين، بالإضافة إلى شابتين، في الفيديو كليب.

وأصبحت أغنية فونسي، وهي باللغة الإسبانية وتعنى "ببطء"، الأكثر شهرة في العالم على منصات تحميل الأغاني، حيث تجاوز عدد مشاهديها 2.8 مليار مشاهدة على موقع يوتيوب.

وتحكي الأغنية العُمانية قصة شاب عماني أقبل على خطبة فتاة، وذهب ليقابل والدها "الشايب،" الذي فاجأه بطلباته الكثيرة، والتي تتضمن "مهراً، وشبكة، وبيتاً، وسيارة..".

ثم يرد الشاب المقدم على الزواج متذمراً من حال طلبات الأب، قائلاً: "ليش تكسر شروطكم ظهور الشباب.. عذبتوهم، شاب عزابي وبنت عانس، يركضوا ورا الفلوس والبهانس..".

ولاقت الأغنية العمانية إقبالاً كثيفاً وتشجيعاً كبيراً على مواقع التواصل الاجتماعي، لا سيما تجاه إخراج وإنتاج الفيديو كليب، الذي تخطّى جودة الكثير من الأعمال التلفزيونية العمانية، بحسب رأي العديد من المغردين.

لكن متابعين اعتبروا أنه رغم أهمية موضوع الأغنية وفكرتها، فإن طريقة تطبيقها لم تتناسب مع المجتمع العماني، حيث استخدمت بعضاً من طريقة إخراج "ديسباسيتو" الإسبانية ولحنها.