• العبارة بالضبط

الاحتلال يخطط لبناء جدار عازل على حدوده مع سيناء

تخطط "إسرائيل" لبناء جدار عازل أسفل الأرض على الحدود الجنوبية مع مصر؛ لما تقول إنه حماية لها من هجمات تنظيم الدولة.

وبحسب تقرير نشرته صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، الجمعة، فإن "الخطة تأتي كإجراء احترازي لإبعاد تهديدات تنظيم داعش، الذي يخطط للتسلّل عبر الأنفاق من خلال صحراء سيناء".

ولم يسبق لتنظيم الدولة أن نفّذ هجمات ضد أهداف إسرائيلية، لا في "إسرائيل" ولا خارجها.

وذكرت الصحيفة أنه من المتوقّع استكمال الجدار خلال عام ونصف العام، بتكلفة تصل إلى 3.4 مليارات شيكل (قرابة 980 مليون دولار).

وأضافت أنه "تمّت المصادقة في المرحلة الأولى على كيلومتر واحد فقط، بما يساعد الجيش الإسرائيلي على تحديد أي أنفاق يتم حفرها في سيناء، ومع استمرار البناء فإن الجدار سيمتد ليصل إلى 3 كيلومترات".

اقرأ أيضاً :

غاز مجهول المصدر يثير قلق سكان غزة.. والاحتلال هو المتهم

ونقلت الصحيفة عن عومر غادي ياكروني، رئيس مجلس إقليم أشكول (المحاذي لقطاع غزة)، أن "الجدار هو إجراء وقائي جديد مطلوب لتوفير الأمن للسكان الإسرائيليين في المنطقة".

وطبقاً للصحيفة، فإن الجدار الجديد يشابه الجدار الذي شرعت "إسرائيل" بإقامته العام الماضي حول قطاع غزة.

وكانت "إسرائيل" أعلنت، العام الماضي، الشروع بإقامة جدار عازل فوق وتحت الأرض على حدودها مع قطاع غزة؛ بهدف الكشف عن أنفاق.

وتنشط في محافظة سيناء عدة تنظيمات، أبرزها "أنصار بيت المقدس"، الذي أعلن، في نوفمبر 2014، مبايعة تنظيم الدولة، وغيّر اسمه لاحقاً إلى "ولاية سيناء".

وتتعرّض مواقع عسكرية وشرطية وأفراد أمن لهجمات مكثّفة خلال الأشهر الأخيرة في شبه جزيرة سيناء، ما أسفر عن مقتل العشرات من أفراد الجيش والشرطة.