• العبارة بالضبط

مسلمو "كيبيك" الكندية يحصلون على مقبرة بعد جهود 20 عاماً

وافق ريجي لابيوم، عمدة مدينة "كيبك" عاصمة المقاطعة التي تحمل الاسم ذاته، على منح مسلمي المدينة حق شراء قطعة أرض بمبلغ 270 ألف دولار كندي غير شامل الضرائب، لتحويلها إلى مقبرة إسلامية.

وقال محمد لبيبي، مدير المركز الإسلامي: إن "يوم منح المسلمين حق الحصول على مقبرة في العاصمة كيبيك يعد تاريخياً". وأشار إلى أن ذلك القرار جاء " تتويجاً لجهود استمرت نحو 20 عاماً".

وأكد عمدة "كيبيك" (شرق)، في مؤتمر صحفي، الجمعة، أن " قراره نابع من مبادىء العيش المشترك الذي يعزز من نجاح المجتمع".

اقرأ أيضاً :

الكويت تعزز منهج الوسطية في المجتمع عبر مشروع "تحصين"

وبحسب موقع راديو كندا "سي بي سي" (رسمي)، يؤسس المركز الثقافي الإسلامي في كيبيك، المقبرة على أرض تبلغ مساحتها 6 آلاف متر مربع، بالقرب من المسجد الرئيسي في المدينة الذي اكتمل بناؤه عام 2011.

كما أنه من المقرر الانتهاء من المقبرة بحلول الخريف، وفق المصدر.

ومن جهته، أشاد رئيس الوزراء الكندي، جاستن ترودو، بقرار عمدة مدينة كيبيك، بشأن الموافقة على تحويل قطعة أرض إلى مقبرة للمسلمين.

وفي تغريدة على "تويتر"، قال ترودو: "أهنىء العمدة لابيوم على موقفه، فهذه خطوة مهمة وشجاعة من أجل الكرامة والأخلاق".

ويأتي قرار تخصيص مقبرة للمسلمين في كيبيك في أعقاب مقتل 6 مسلمين على يد مسلح، أثناء صلاتهم في قاعة المركز الثقافي الإسلامي بكيبيك، في يناير الماضي.

وبسبب عدم وجود مقبرة حينها في العاصمة كيبيك، أرسلت الجثامين لتدفن في مدينة مونتريال التي تبعد عن الأولى نحو 268 كيلومتراً.

ويعيش في كندا ما يزيد على مليون مسلم من أصل إجمالي عدد السكان الذي يقدر بنحو 32 مليوناً و852 ألف نسمة، بحسب إحصاء رسمي عام 2011.