• العبارة بالضبط

أربيل.. اعتقال 1700 "داعشي" من بين النازحين

أعلن وزير الداخلية في حكومة إقليم كردستان العراق، كريم سنجاري، أن الأجهزة الأمنية اعتقلت نحو 1700 من المنتمين لتنظيم الدولة، من بين النازحين الذين لجؤوا إلى مخيمات النزوح في الإقليم.

جاء ذلك خلال لقاء سنجاري، الأحد، وفداً إعلامياً كويتياً يرافقه القنصل العام لدولة الكويت في أربيل عمر الكندري.

وأوضح سنجاري أنه بالرغم من تحرير مدينة الموصل، مركز محافظة نينوى شمالي العراق، من قبضة "داعش"، فإن الحرب على التنظيم سوف تستمر مدة طويلة؛ بسبب وجود خلايا نائمة في الموصل وبخاصة في الأنفاق.

وأوضح أن العمليات العسكرية سوف تبدأ في مدينة تلعفر التابعة لمحافظة نينوى شمال غربي العراق، ثم في مدينتي القائم والحويجة، بحسب ما نقلت وكالة الأنباء الكويتية (كونا).

وأعلنت وزارة الدفاع العراقية، الاثنين، إنهاء استعداداتها العسكرية لخوض معركتها الجديدة ضد تنظيم الدولة في قضاء تلعفر بمساندة مليشيات الحشد الشعبي.

في حين أفادت مصادر أمنية بأن الطيران العراقي باشر بالفعل القصف على مواقع التنظيم ومقراته الرئيسية في القضاء لإضعاف قواه الدفاعية.

وبعد طرده من معقله في الموصل، ما زالت تظهر خلايا ومجموعات من "داعش" بالعراق، في محاولة لإعادة التموضع والانتشار.