• العبارة بالضبط

فرنسا تعتقل مشتبهاً به بدعس 6 جنود شمال باريس

تعرّضت دورية للجيش الفرنسي لعملية دعس، الأربعاء، شمالي باريس، أصيب خلالها 6 جنود بجروح، وأوقفت الشرطة لاحقاً شخصاً يشتبه في أنه منفّذ العملية، بعد إطلاق النار عليه وإصابته بعيار ناري.

ولم تكشف المصادر التي نقلت عنها وكالة الأنباء الفرنسية هوية المشتبه به، أو الجهة التي ينتمي إليها، ومدى خطورة إصابته.

وكانت مديرية شرطة باريس قالت في بيان: إن "6 جنود أصيبوا بجروح، بينهم اثنان بحالة خطيرة؛ نتيجة تعرّضهم لحادثة دعس في منطقة ليفالو يسبيريت بالعاصمة الفرنسية".

وأضاف البيان أن "الاعتداء على الجنود الفرنسيين وقع قرب بلدية المنطقة، وأن منفّذ الهجوم تمكّن من الفرار".

اقرأ أيضاً :

كبسولة الزمن.. ابتكار للاحتفاء بإنجاز فضائي

وأكد عمدة الضاحية التي وقع فيها الحادث أنه ناجم عن عمل متعمَّد.

ومنذ إعلان حالة الطوارئ في فرنسا، عام 2015؛ على خلفية هجمات نفّذها تنظيم "الدولة" في باريس، يجري أكثر من 10 آلاف جندي فرنسي دوريات في شوارع باريس، خصوصاً في المناطق الرئيسية وحول المباني العامة.

وشهدت مدينة نيس الفرنسية عام 2016، حادثة دعس أسفرت عن مقتل العشرات، كما شهدت العاصمة الألمانية بدورها هجوم دعس، في نهاية العام نفسه.