• العبارة بالضبط

لهذا السبب ترفض تركيا العقوبات الأمريكية على روسيا

قال وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، الجمعة، إن فرض الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبي عقوبات ضد موسكو يلحق الضرر بالاقتصاد التركي.

وعبّر جاويش أوغلو، في تصريح نشرته وكالة أنباء "IHA" التركية، عن رفض بلاده للعقوبات الأمريكية على روسيا.

وقال: "تسببت العقوبات على روسيا بأضرار جسيمة لاقتصادنا، لذلك نفضّل طرقاً أخرى لحل المشاكل، من هذا المنطلق لم ننضمّ إلى العقوبات على روسيا".

وأكد جاويش أوغلو أن تركيا تحاول حل الخلافات بالحوار لتفادي الغرق في دوامة العقوبات، خاصة أن روسيا والولايات المتحدة تتبادلان العقوبات.

اقرأ أيضاً :

وزيرا خارجية روسيا وأمريكا يلتقيان لأول مرة بعد العقوبات الجديدة

يذكر أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وقّع الأربعاء الماضي، قانوناً تبنّاه الكونغرس لتشديد نظام العقوبات على روسيا وإيران وكوريا الشمالية.

وطبقاً لقانون العقوبات الجديد، فإنه يمكن للرئيس الأمريكي، بعد التنسيق مع الحلفاء، فرض حظر على تصدير الأنابيب المخصصة لنقل موارد الطاقة من روسيا، وحظر توريد التكنولوجيا إليها.

كما يمكنه فرض قيود على مشاريع الطاقة الجديدة، منها مشروع نقل الغاز الروسي إلى أوروبا عبر بحر البلطيق "السيل الشمالي -2".

ويهدف القانون أيضاً للحد من وصول الشركات والمؤسسات الروسية، المدرجة في لائحة العقوبات، إلى أسواق المال، حيث يحظر حصول المصارف الروسية المشمولة في العقوبات على تمويل أمريكي لمدة أكثر من 14 يوماً، وشركات النفط والغاز الروسية لمدة أكثر من 60 يوماً.