• العبارة بالضبط

أمريكا.. مقتل شرطيين بتحطم مروحية كانت تتابع أحداث فرجينيا

لقي شرطيان أمريكيان مصرعهما، الأحد، من جراء سقوط مروحية كانا على متنها بهدف متابعة أحداث العنف الدائرة في مدينة شارلوتسفيل بولاية فرجينيا (غرب الولايات المتحدة).

وسقطت المروحية قرب ملعب للغولف، وكان طاقمها المكون من شرطيين اثنين مكلفاً بمتابعة مظاهرة لليمين المتطرف في المدينة، ما أسفر عن مصرعهما، بحسب وسائل إعلام أمريكية.

وأكدت إدارة الطيران الفيدرالية أن المروحية تابعة لشرطة الولاية، التي أطلقت تحقيقاً حول الأحداث في شارلوتسفيل.

ووجه الرئيس دونالد ترامب رسالة تعزية إلى أسرتي الشرطيين، الذين سقطا في الحادث.

ولقي شخص مصرعه وأصيب 19 آخرون، إثر إقدام سيارة، السبت، على دعس حشد من المعارضين لمظاهرة نظمها اليمين المتطرف، بمدينة شارلوتسفيل بولاية فرجينيا.

اقرأ أيضاً :

دراسة: منتسبو "داعش" غُرّروا بالمال ولا يفقهون أساسيات الإسلام

وبحسب وسائل إعلام عالمية، فإن 3 أشخاص لقوا مصرعهم خلال المظاهرة.

وأعلن تيري ماكاوليف، حاكم ولاية فرجينيا، حالة الطورائ المحلية بالولاية، لمواجهة أعمال شغب متوقعة بعد تصاعد أعداد المتظاهرين.

وتنص حالة الطوارئ المحلية، وفق بيان رسمي لشرطة شارلوتسفيل، على السماح للمسؤولين المحليين بطلب موارد إضافية لمواجهة الأحداث الجارية، فضلاً عن منع التجمعات غير القانونية.

تجدر الإشارة إلى أن احتشاد مجموعات اليمين المتطرف بدأ، الجمعة الماضي، احتجاجاً على عزم بلدية شارلوتسفيل تحطيم تمثال الجنرال الجنوبي روبرت إي لي، الذي كان يؤيد العبودية.