استطلاع: ثلثا بالغي أمريكا يستقون الأخبار من مواقع التواصل

خلص استطلاع رأي إلى أن نحو ثلثي البالغين الأمريكيين يستقون "جزءاً على الأقل من الأخبار من مواقع التواصل الاجتماعي" وأن 20 في المئة منهم يعتمدون على الشبكات الاجتماعية في الأخبار في معظم الأحيان.

وقال المسح الذي أجراه مركز "بيو" للأبحاث الأسبوع الماضي، إن نحو 67 في المئة من البالغين الأمريكيين يأخذون، إلى حد ما، أخبارهم من مواقع؛ مثل: فيسبوك وتويتر وسناب شات.

وقد ارتفعت هذه النسبة بنحو 5 في المئة مقارنةً مع العام الماضي، فقد توصل استطلاع أجراه المركز نفسه إلى أن 62 في المئة من البالغين الأمريكيين يعتمدون على مواقع التواصل في الحصول على الأخبار.

اقرأ أيضاً:

إنفوجرافيك: ناصر الخليفي.. "أيقونة" رياضية ناجحة

وللمرة الأولى في تاريخ الأبحاث التي يجريها "بيو"، وجد المسح أيضاً أن 55 في المئة من البالغين الأمريكيين فوق سن الخمسين يحصلون على الأخبار من المواقع ذاتها، ارتفاعاً من 45 في المئة في 2016.

وقال المركز، وفي تصريحات نشرتها وكالة "رويترز" للأنباء، الجمعة، إنه على الرغم من الزيادة الإجمالية الصغيرة، فإنها مدفوعة بزيادات كبيرة بين الأمريكيين الأكبر سناً والأقل تعليماً وغير البيض.

وظل فيسبوك المنصة المهيمنة فيما يتعلق بالحصول على الأخبار مع قول 45 في المئة من البالغين الأمريكيين إنهم يعتمدون على الموقع في أخبارهم، كما أنه وبحسب الاستطلاع، فقد جاء موقع يوتيوب بالمركز الثاني بنسبة 18 في المئة، في حين حاز "تويتر" نحو 11 في المئة فقط.