"جابر الثقافي" يفوز بجائزة عالمية كأفضل مشروع هندسي

فاز مركز الشيخ جابر الأحمد الثقافي، الأحد، بجائزة مؤسسة "انترناشيونال بروبيرتي اواردز" العالمية، عن فئة المباني العامة، كأفضل مشروع هندسي معماري، وهندسة داخلية، في المنطقة العربية والأفريقية.

وتسلم رئيس الشؤون المالية والإدارية لدى الديوان الأميري، عبد العزيز اسحق، الجائزة العالمية في حفل أقيم بإمارة دبي في الإمارات المتحدة، بمشاركة نخبة من "قادة البناء والتعمير" في العالم.

وقال اسحق في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا)، عقب تسلم الجائزة، إن مركز جابر الأحمد الثقافي يعد واحداً من أضخم المشاريع الثقافية الحضارية على مستوى المنطقة، إذ جرى تشييده في وقت قياسي وبأحدث تقنيات البناء الحديثة، التي جعلته أكثر ابتكاراً من الناحية الهندسية المعمارية.

اقرأ أيضاً :

أصالة الماضي وحداثة الحاضر.. ماذا تعرف عن السياحة في إسبانيا؟

وأشار اسحق إلى أن المركز فاز أيضاً بفئة أفضل مشروع من ناحية الهندسة الداخلية؛ لما يتمتع به من مرافق داخلية عصرية وتصاميم جميلة تحاكي الإرث الحضاري، لافتاً إلى أنه تأهل لمنافسات الجائزة العالمية المقدمة من مؤسسة "انترناشيونال بروبيرتي اواردز" في لندن، خلال شهر ديسمبر المقبل.

ويعتبر المركز الذي صمم على شكل جواهر تسطع نهاراً وتتلألأ ليلاً، منبراً للتبادل الثقافي بين الكويت وباقي شعوب العالم، وتقام فيه الفعاليات الثقافية والحضارية المختلفة.

ويتكون المركز من أربعة مبان رئيسية وثلاثة مسارح أكبرها (المسرح الوطني) ويتسع لـ2000 شخص، ومسرح (الدراما) بسعة 700 شخص، ومبنى للمؤتمرات وقاعة سينمائية كبيرة، إضافة إلى مكتبة للوثائق التاريخية، كما يحتضن المركز مبنىً عملاقاً للفعاليات يتسع لـ1200 شخص، ومسرحاً فنياً دائرياً بسعة 600 شخص، والعديد من قاعات المحاضرات المجهزة بأحدث التقنيات لدعم المبدعين والفنانين الكويتيين من التخصصات المختلفة.