إصدار خطة خمسية بالكويت لخفض العمالة الأجنبية

أصدرت دولة الكويت، الأحد، قراراً يقضي بالتزام الجهات الحكومية بتخفيض عدد الموظفين غير الكويتيين (الأجانب) العاملين لديها، خلال 5 سنوات.

ويهدف القرار الصادر عن ديوان الخدمة المدنية الكويتي، إلى زيادة نسب الموظفين الكويتيين بين 70 و100% من إجمالي قوة العمل في المجموعات الوظيفية المصنفة.

ولفت القرار إلى أنه سيُحدد عدد الموظفين الأجانب، الواجب إنهاء خدماتهم، للوصول إلى تلك النسبة المئوية بعد 5 سنوات.

وسيتولى ديوان الخدمة المدنية إعداد دراسة سنوية تشمل تحديد المجموعات الوظيفية المشمولة بـ"تكويت" الوظائف، والنسب المئوية المستهدفة لعدد الموظفين الكويتيين من إجمالي قوة العمالة، وذلك لكل جهه حكومية على حدة.

وتصل المعدلات المستهدفة في "تكويت" الوظائف الحكومية، إلى 100% في وظائف مجموعات نظم وتقنية المعلومات، والتطوير والمتابعة والإدارية والإحصاء، ومجموعة وظائف الدعم الإداري، والآداب والإعلام والفنون والعلاقات العامة، والوظائف البحرية، ونظم وتقنية المعلومات.

اقرأ أيضاً:

أكراد العراق يبحثون عن حلم الدولة في "فوضى" الشرق الأوسط

في حين ستصل النسبة إلى 98% بمجموعة الأدلة الجنائية والوقاية والإنقاذ، و97% في مجموعة الوظائف الهندسية، ومجموعة وظائف الخدمات الاجتماعية والتربوية والرياضية، و95% في كل من مجموعة الوظائف المالية والاقتصادية والتجارية، ومجموعة وظائف العلوم.

وستصل نسبة "التكويت"، في مجموعة وظائف الخدمات، إلى 85% و80% بمجموعة الوظائف الحرفية، في حين تصل بوظائف الثروة الحيوانية والزراعية والأحياء المائية، إلى 75%، ومجموعة وظائف التدريس والتعليم والتدريب 70%.

وتمثل العمالة الأجنبية 81.6% من إجمالي قوة العمل بالكويت (البالغة 1.96 مليون عامل) بنهاية مارس الماضي، وتصل إلى 1.6 مليون عامل والباقي للمواطنين الكويتيين، وفق بيانات رسمية.