شاهد: إنتر يفوز بمساعدة تقنية الفيديو.. وسقوط مدوٍ لميلان

حقق فريق إنتر ميلان، الأحد، الفوز على ضيفه سبال، بهدفين دون رد، ضمن مباريات الجولة الثالثة للدوري الإيطالي لكرة القدم.

أحرز الهدفين الأرجنتيني ماورو إيكاردي، من ضربة جزاء احتُسبت في الدقيقة الـ27 بعد الاستعانة بتقنية الفيديو إثر ضربة حرة من خارج المنطقة، في حين جاء الهدف الثاني بواسطة الكرواتي إيفان بيرسيتش، الذي مدد عقده مع "النيراتزوري" قبل أيام قليلة، وذلك في الدقيقة الـ87 من زمن المباراة.

وتتمثل تقنية الفيديو في لجوء حكم المباراة، في الحالات المثيرة للجدل، إلى الفيديو؛ لمشاهدة اللقطة من جديد أو أخذ آراء حكام يتابعون اللقطة على شاشة خاصة، وبناء عليه يتخذ حكم اللقاء قراره النهائي.

وشرع الاتحاد الدولى في تطبيق الفكرة لأول مرة ببطولة كأس العالم للأندية التي أقيمت في اليابان؛ بهدف مساعدة الحكام على اتخاذ القرار الصائب في بعض اللقطات المثيرة للجدل.

بهذه النتيجة، ارتقى إنتر ميلان إلى المركز الثاني برصيد 9 نقاط بفارق الأهداف خلف يوفنتوس، الذي تغلب السبت على كييفو فيرونا بثلاثية نظيفة، في حين تجمد رصيد سبال عند 4 نقاط بالمركز التاسع.

وفي مباراة ثانية، أذاق لاتسيو، ضيفه ميلان مرارة الهزيمة الأولى في الموسم الحالي للدوري الإيطالي؛ بتغلّبه عليه بأربعة أهداف مقابل هدف.

أنهى لاتسيو صاحب الأرض والجمهور الشوط الأول لصالحه متقدماً بهدفين دون رد، سجلهما شيرو ايموبيلي في الدقيقتين الـ38 و42 (الأول من ضربة جزاء).

وأضاف شيرو ايموبيلي الهدف الثالث له ولفريقه في الدقيقة الـ 48، أعقبها تسجيل الإسباني لويس البيرتو الهدف الرابع في الدقيقة الـ 49.

ومع حلول الدقيقة الـ 56 قلّص ميلان النتيجة بتسجيله الهدف الأول والوحيد عن طريق ريكاردو مونتوليفو.

وشهدت الدقيقة الـ 93 طرد ماركو بارولو لحصوله على الإنذار الثاني، ليلعب لاتسيو الدقيقة الأخيرة من اللقاء بعشرة لاعبين.

بهذا الفوز، ارتفع رصيد لاتسيو إلى 7 نقاط في المركز الثالث خلف يوفينتوس وإنتر ميلان، بينما تجمد رصيد ميلان عند 6 نقاط في المركز السادس.