ترامب يلتقي نتنياهو وعباس الأسبوع المقبل في نيويورك

أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، الأحد، لقاءه الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في نيويورك الأسبوع المقبل، على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وأضاف نتنياهو في تغريدات بحسابه على "تويتر"، أنه سيُلقي أيضاً كلمة أمام الجمعية.

وقالت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية، الأسبوع الماضي، نقلاً عن دبلوماسيين إسرائيليين وفلسطينيين (لم تذكرهم) قولهم إن ترامب سيلتقى نتنياهو، والرئيس الفلسطيني محمود عباس على هامش دورة الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وهذا هو اللقاء الأول منذ زيارة ترامب للمنطقة في مايو الماضي، لبحث مفاوضات السلام بين السلطة وإسرائيل، وأزمتي سوريا والاتفاق النووي مع إيران بشكل منفرد مع نتنياهو.

ووفقاً للصحيفة، فإنه تجرى اتصالات لتحديد مواعيد اللقاءات التي ستجمع ترامب بعباس ونتنياهو.

ورجحت مصادر دبلوماسية إسرائيلية وفلسطينية أن مواعيد اللقاءات ستكون خلال الفترة من 17 إلى 19 سبتمبر الجاري.

وأضافت الصحيفة أن "ترامب متمسك بتحريك المفاوضات؛ للتوصل إلى تسوية بين إسرائيل والسلطة ضمن صفقة إقليمية، وأنها تأتي (المفاوضات) في مقدمة أولويات البيت الأبيض بكل ما يتعلق بالسياسة الخارجية لواشنطن".

وتنطلق، الثلاثاء المقبل، الدورة الـ72 للجمعية العامة، وتستمر عاماً كاملاً.