عدد ضحايا زلزال المكسيك يرتفع إلى 96 قتيلاً

أعلنت السلطات المكسيكية، الثلاثاء، ارتفاع عدد ضحايا الزلزال الذي ضرب البلاد، الجمعة، إلى 96 شخصاً.

وقال الناطق باسم الرئاسة المكسيكية، إدوارد سانشيز، في تصريح صحفي، إن كلاً من وزارتي الدفاع والبحرية قد نظمتا جسراً جوياً لنقل معدات ثقيلة للمساعدة، في إزالة الركام من ولايتي "أواكساكا" و"شياباس" جنوباً.

وأضاف: "نؤكد أن عدد ضحايا الزلزال وصل إلى 96 شخصاً بعد انتشال المزيد من الجثث بين الركام".

وفي وقت سابق، نقلت هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" عن جيسوس غونزاليز، المتحدث باسم هيئة حماية المدنيين الحكومية، قوله: إن "90 شخصاً لقوا مصرعهم، بينهم 71 في ولاية أوكاسا الجنوبية".

اقرأ أيضاً: "عضاضة داعش" تعترف: كنت أرتدي أسناناً حديدية

والأحد الماضي، حذر رئيس المكسيك، إنريكه بينيا نييتو، من "استمرار ارتفاع أعداد الضحايا؛ بسبب الزلزال الأقوى الذي تتعرض له البلاد منذ نحو 100 عام".

من جانبه، أعلن وزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون، استعداد الولايات المتحدة لتقديم المساعدة للمكسيك، بعد الزلزال المدمر الذي ضرب جنوبي البلاد.

جاء ذلك في اتصال هاتفي بين وزير الخارجية الأمريكي ونظيره المكسيكي لويس فيديغاراي، الاثنين؛ إذ قدم تيلرسون تعازيه لأقرباء الضحايا والجرحى ولمواطني المكسيك عموماً؛ بسبب الدمار الهائل الناتج عن الزلزال.

وسبق أن أكد أنطونيو غوتيريش، الأمين العام للأمم المتحدة، الاستعداد الأممي لتقديم المساعدة للمكسيك في إعادة الإعمار ما بعد الزلزال، إذا ما طلبت السلطات المكسيكية ذلك.

وشهدت سواحل جنوبي المكسيك، الجمعة، زلزالاً بقوة 8.2 درجة على مقياس ريختر.

وتجدر الإشارة إلى أن زلزالاً مدمراً ضرب المكسيك في 1985، أسفر عن مقتل نحو 10 آلاف شخص.