شاهد: تصادم سفينتين قبالة سواحل سنغافورة وفقد 5 بحارة

أعلنت هيئة النقل البحري والموانئ في سنغافورة، الأربعاء، فقد 5 أشخاص، جرّاء تصادم وقع بين سفينتين قبالة سواحل سنغافورة، الأربعاء.

وذكر بيان صادر عن الهيئة أن ناقلة نفط تحمل العلم الإندونيسي، اصطدمت بسفينة أبحاث تحمل علم جمهورية الدومنيكان، قبالة سواحل سنغافورة.

وأوضح البيان أن التصادم أسفر عن فقد 5 أشخاص من أفراد طاقم سفينة الأبحاث التي انقلبت جراء الحادث، 4 منهم صينيون، والخامس ماليزي.

اقرأ أيضاً:

ممثل السعودية بالجامعة العربية يهدد.. ومندوب قطر يرد: "منت بقدها"

وأشار إلى أنه تم إنقاذ 7 أشخاص من بقية أفراد الطاقم البالغ 12، وقد لحقت بهم بعض الإصابات.

أما ناقلة النفط، فقد تعرضت لأضرار مادية، لكن الحالة الصحية لطاقمها المكون من 27 ماليزياً جيدة، وفق ما ذكره البيان.

وفي الأثناء، تجري فرق الإنقاذ عمليات البحث عن المفقودين، مدعومة جوياً بإحدى المروحيات.

البيان ذكر كذلك أن الحادث لم يتسبب في حدوث أي إعاقة للحركة الملاحية بمضيق سنغافورة.

ويقع مضيق سنغافورة بين مضيق ملقا في الغرب، وبحر الصين الجنوبي بالشرق، ويبلغ طوله 105 كيلومترات، وعرضه 16 كيلومتراً تقريباً.

وتعد الممرات البحرية المحيطة بسنغافورة من الأكثر ازدحاماً في العالم، حيث تنقل من خلالها كميات هائلة من تجارة العالم من البضائع والنفط.

ويعتبر مضيق ملقا ذاته واحداً من أكثر الممرات التجارية البحرية أهمية في العالم.

وفُقد عشرة بحارة أمريكيين وأصيب خمسة آخرون، في أغسطس الماضي، إثر اصطدام مدمرة أمريكية بناقلة نفط قبالة سواحل سنغافورة، حسبما أعلنت البحرية الأمريكية.

كما قُتل سبعة بحارة أمريكيين حينما اصطدمت المدمرة الأمريكية "يو إس إس فيتزجيرالد" بسفينة شحن، في المياه اليابانية بالقرب من مدينة يوكوسوكا الساحلية، في يونيو الماضي.

ووفقاً لقواعد الملاحة البحرية، يفترض أن تفسح السفينة الطريق للسفينة الواقعة إلى الجانب الأيمن منها.