بطلب من العبادي.. "النواب العراقي" يقيل محافظ كركوك

أقال البرلمان العراقي، الخميس، "بالأغلبية"، محافظ كركوك نجم الدين كريم، بعد طلب مقدم من مكتب رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي.

ونقلت وكالة الأناضول للأنباء، عن النائب في التحالف الوطني، علي الصافي، قوله إن "مجلس النواب صوت بالأغلبية على إقالة محافظ كركوك نجم الدين كريم، بعد درج هذه الفقرة على جدول أعمال المجلس بتوقيع من 128 نائباً".

وأضاف الصافي أن "النواب الكرد في البرلمان طلبوا أن يتم تأجيل موضوع الإقالة إلى جلسة السبت، إلا أن أغلب النواب أصروا على التصويت على موضوع الإقالة، ما دفع بالنواب الكرد لمقاطعة الجلسة".

وبين أن عملية الإقالة تمت بالتصويت بالأغلبية.

اقرأ أيضاً :

"حماس" في القاهرة .. تقلُّب "المزاج" المصري سيد الموقف السياسي

وعقدت الجلسة برئاسة رئيس المجلس سليم الجبوري، وحضور 173 نائباً من أصل 328 هم أعضاء مجلس النواب.

وكان البرلمان العراقي تسلم، اليوم الخميس، طلباً من مكتب رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، يطلب فيه التصويت على إقالة محافظ كركوك نجم الدين كريم.

ويتهم نواب محافظة كركوك (شمال) من العرب والتركمان محافظ كركوك، بقيامه بمخالفات إدارية ودستورية في المحافظة. ‎

وفي 28 من مارس الماضي، صوّت مجلس محافظة كركوك، بالأغلبية على رفع علم الإقليم الكردي بجانب العلم العراقي.

وصوّت أعضاء المجلس من المكون الكردي، الأسبوع الماضي، بالأغلبية على قرار الدعوة إلى تنظيم استفتاء في المحافظة؛ وذلك لتحديد مصيرها من الانضمام إلى الإقليم الكردي أو بالإبقاء عليها تابعة لبغداد، خلال جلسة الخميس، التي قاطعها الأعضاء من المكونين العربي والتركماني.‎

يشار إلى أن حكومة إقليم كردستان، أقرت المضي في استفتاء شعبي للانفصال، يجري في محافظات الإقليم الثلاث، أربيل والسليمانية ودهوك، ومدن أخرى متنازع عليها بين حكومة المركز في بغداد والإقليم، تشمل كركوك، التي يدعي الكرد بأنها كردية.