• العبارة بالضبط

مدرب سابق لميسي يقود السعودية فنياً حتى كأس آسيا 2019

وقّع الأرجنتيني إدغاردو باوزا، مساء الخميس، على عقد تدريبه للمنتخب السعودي لكرة القدم خلال الفترة المقبلة، خلفاً للمدرب الهولندي بيرت فان مارفيك، الذي قاد "الأخضر" لبلوغ نهائيات كأس العالم 2018.

وقال رئيس الاتحاد السعودي، عادل عزت، في مؤتمر صحفي: "عقْد باوزا مدرب الأخضر يمتد حتى نهائيات كأس أمم آسيا 2019 التي ستقام في الإمارات"، وذلك بعد مراسم توقيع العقد واستعراض قميص المنتخب السعودي موشحاً باسم المدرب الأرجنتيني.

وأضاف عزت: "باوزا أمامه عمل شاق"، لافتاً في الوقت ذاته إلى وجود مباراتين وديتين للسعودية أمام جامايكا في الـ 7 من أكتوبر المقبل، وأمام غانا في الـ 10 من الشهر نفسه.

وأوضح قائلاً: "ما حدث مع المدرب الهولندي فان مارفيك، أنه لا يريد البقاء في الأراضي السعودية خلال فترة الإعداد، وهذا لا يستقيم مع خططنا، خاصة أننا مقبلون على نهائيات كأس العالم التي ستقام في روسيا صيف 2018".

اقرأ أيضاً :

مونديال روسيا.. حظوظ قوية لمنتخبات عربية

من جانبه، قال باوزا: "كرة القدم في السعودية تطورت كثيراً عن الفترة السابقة، تجربتي السابقة مع نادي النصر تشهد على ذلك، فالمنتخب السعودي يحظى بدعم كبير من الجميع، وأنا أثق بقدرتنا على الاستعداد الجيد للظهور بشكل مشرف في كأس العالم".

وأوضح قائلاً: "سأحرص على حضور الكثير من المباريات لاختيار أفضل اللاعبين، والفرصة ستكون متاحة للجميع".

ونفى باوزا ما تردد حول انتقاد سلفه الهولندي فان مارفيك؛ إذ قال: "لم أنتقد طريقة المنتخب السعودي، ولم أهاجم فان مارفيك، وكل ما قيل في وسائل الإعلام بهذا الشأن غير صحيح".

اقرأ أيضاً :

تحتضنها قطر.. هل تصلح "خليجي 23" ما أفسدته الأزمة؟

وسبق للمدرب الأرجنتيني باوزا قيادة منتخب الأرجنتين ونجمه الأول ليونيل ميسي، قبيل توليه تدريب "الأبيض" الإماراتي، كما أشرف فنياً على أندية عديدة؛ من بينها النصر السعودي، وساوباولو البرازيلي، وسان لورينزو الأرجنتيني، وغيرها.

ويعد باوزا، المدرب الأرجنتيني الثالث تاريخياً الذي يقود المنتخب السعودي؛ إذ سبقه خورخي سولاري الذي قاد "الأخضر" في مونديال 1994، وغابرييل كالديرون الذي أشرف على المنتخب السعودي في 19 مباراة دولية، من بينها التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2006.