رداً على ترامب: حكومة شرق ليبيا تحظر دخول الأمريكيين

أعلنت الحكومة القائمة في شرق ليبيا، الأربعاء، أنها ستمنع دخول المواطنين الأمريكيين بعد أن أدرجت إدارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، ليبيا في حظر سفر جديد إلى الولايات المتحدة.

وحكومة عبد الله الثني في شرق ليبيا متحالفة مع القائد العسكري خليفة حفتر، وتعارض حكومة الوفاق الوطني الليبية المعترف بها دولياً في طرابلس.

وقالت حكومة شرق ليبيا لدى إعلانها الحظر: إنها "ترد على هذا التصعيد الخطير الذي يستهدف المواطنين الليبيين، ويضعهم في سلة واحدة مع الإرهابيين الذين تقاتلهم قواتنا المسلحة".

اقرأ أيضاً :

وفد أممي وآخر بريطاني يزوران قطر للنظر في تداعيات الحصار

وليس واضحاً متى أو كيف سيطبق الحظر الليبي على دخول الأمريكيين، وهي من بين ثماني دول شملها حظر سفر أمريكي جديد أعلن الأحد الماضي، وكانت أيضاً ضمن أوامر منع سفر سابقة أصدرتها إدارة ترامب وقوبلت بالعديد من الاعتراضات القضائية.

وجاء في الحظر الأمريكي الجديد أن "ليبيا تواجه تحديات كبيرة في مجال تبادل عدة أنواع من المعلومات، بينها معلومات السلامة العامة والمعلومات ذات الصلة بالإرهاب".

وجاء فيه أيضاً أن ليبيا لديها "أوجه قصور كبيرة في بروتوكولات إدارة الهوية، وليست متعاونة بالكامل فيما يتعلق باستقبال مواطنيها الخاضعين لأوامر نهائية بالإبعاد من الولايات المتحدة".