اكتشاف بقايا "مدينة إسلامية" أثرية شرق العاصمة الجزائرية

قال مسؤول جزائري إن فرقاً مختصة بالتنقيب عن الآثار اكتشفت "مدينة إسلامية" بالموقع الأثري الجديد في بلدية "زموري البحري" بمحافظة بومرداس، شرق العاصمة الجزائر.

وأوضح جمال فوغالي، مدير الثقافة في المحافظة، لوكالة الأناضول، أنه "أثناء عمليات التنقيب في الموقع تم اكتشاف بقايا مدينة إسلامية يعود تاريخها إلى القرن الرابع الهجري".

وأضاف فوغالي أنه تم "العثور على مواد بناء قديمة كالقرميد والجدران والبلاط، تدل على وجود مدينة إسلامية في ذاك الوقت".

اقرأ أيضاً :

دمى ترافق الأطفال عند موتهم.. تعرف على آخر اكتشاف أثري

وأشار إلى أن "العدد الكبير للآثار العمرانية المكتشفة ونوعية البلاط وطريقة التبليط تعكس الحضارة الإسلامية، والتطور المعماري الإسلامي في تلك الفترة".

من جانبها، قال الأستاذة الجامعية الجزائرية والباحثة في علم الآثار، سميرة بومعزة: إن "المدينة الإسلامية المهمة التي تم العثور عليها تعود إلى القرن العاشر الميلادي (الرابع الهجري)، أي العهد الحمادي".

والحماديون أو بنو حماد أوالصنهاجيون هم سلالة أمازيغية حكمت الجزائر بين عامي 1014 و1152 ميلادي. وأوضحت بومعزة أن "المدينة عبارة عن بقايا لبيوت سكنية ومسجد، إضافة إلى ميناء صغير".