• العبارة بالضبط

السعودية تجيز للطالبات استخدام "المحمول" في الحرم الجامعي

أصدر وزير التعليم السعودي، أحمد العيسى، الثلاثاء، تعميماً موجَّهاً للجامعات، يقضي بعدم منع الطالبات من الدخول بالهواتف إلى الحرم الجامعي.

وقالت وزارة التعليم في بيان: إن "هذا القرار جاء نظراً إلى وجود سبع جامعات، على الأقل، كانت تمنع الطالبات من الدخول بالهواتف الذكية، فضلاً عن استخدامها، وتفتش الطالبات قبل دخولهن للحرم الجامعي".

وأوضحت أن "الطالبات في الجامعات بلغن مستويات عالية من الإدراك والوعي تتيح لهن ممارسة حياتهن بشكل طبيعي من منطلق المسؤولية التي يؤمنّ بها، ويخضعن في الوقت ذاته لأنظمةٍ وإجراءاتٍ كفيلة بإيقاف أي سلوك فردي قد يسيء".

ودعت الوزارة في تعميمها إلى "متابعة ما يطرأ من تصرُّفات فردية لبعض منسوبي ومنسوبات الجامعات والتي قد تعيق العمل بهذا التوجيه".​

ونقلت صحيفة "عكاظ" عن المتحدث باسم الوزارة، مبارك العصيمي، قوله: إن "التوجيه يشمل الجامعات الحكومية والأهلية كافة وقطاع التدريب التقني"، مشيراً إلى أن "القرار يجيز استخدام أنواع الأجهزة الذكية كافة دون استثناء".

وأضاف العصيمي أن "سوء استخدام الطالبات هذه الأجهزة سيطبَّق بحق المخالفة للتعليمات المطبَّقة في الجامعات والجهات الحكومية كافة".

اقرأ أيضاً:

أول سائقة سعودية تعبر حدود المملكة قادمة من الكويت

يأتي هذا الأمر في إطار سلسلة قرارات اتخذتها المملكة العربية السعودية بحق وضع المرأة في المجتمع، بدأت بالسماح لهن بقيادة السيارات، ثم إعداد قانون لمكافحة التحرش، والآن السماح لهن بالدخول للجامعات بالهاتف المحمول.

وقد تصدّر وسم (هاشتاغ) #السماح_للجامعيات_بالجوال، موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، حيث تفاعل المغردون مع الأمر، كلٌّ بطريقته.