• العبارة بالضبط

ترامب اتخذ قراره بشأن إيران وسيعلنه قريباً.. وهذه ملامحه

قال البيت الأبيض الأمريكي، الخميس، إن الرئيس دونالد ترامب اتخذ قراره بشأن الاتفاق النووي الإيراني، وإنه سيعلن قريباً استراتيجية شاملة بشأن التعامل مع طهران.

ومن المقرر أن يقدم ترامب تقريراً للكونغرس الأمريكي، منتصف الشهر الجاري، لتوضيح إن كانت إيران ملتزمة بالاتفاق أم لا، وهو الأمر الذي سيترتب عليه الاستمرار في الاتفاق الذي وقعته إدارة باراك أوباما عام 2015، أو التراجع عنه.

وفي هذا الإطار، ذكرت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية، أن ترامب سيعلن عن استراتيجية لمواجهة الإرهاب وعدم الاستقرار الذي تسببه إيران في الشرق الأوسط، مشيرةً إلى أنه "لن يوصي الكونغرس بإعادة فرض عقوبات على إيران".

وأضافت الصحيفة أن ترامب سيفتح المجال لتعديل الاتفاق النووي الذي أبرمته واشنطن مع طهران خلال فترة حكم الرئيس الأمريكي السابق، باراك أوباما، لافتةً إلى أنه -أي ترامب- سيعلن الأسبوع المقبل عدم التزام إيران بالاتفاق النووي، وسحب التصديق عنه.

اقرأ أيضاً :

ماتيس: مصلحتنا تكمن في الإبقاء على اتفاق إيران النووي

وكان ترامب أكد الأسبوع الماضي أن تجارب إيران الصاروخية وعلاقتها بكوريا الشمالية تؤكدان أنه لا يوجد أي اتفاق عملياً.

والأحد الماضي، أعرب وزير خارجية إيران، محمد جواد ظريف، في تصريح لصحف بريطانية، عن اعتقاده بأن ترامب سيمضي قدماً نحو الانسحاب من الاتفاق، داعياً الدول الأوروبية للتصدي له وعدم السير في طريقه.

لكن ورغم تصاعد التكهنات بشأن عزم ترامب تمزيق الاتفاق إيفاءً بتعهده الانتخابي، فقد أكد وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس، أمام ملجس الشيوخ، الثلاثاء، أن الإبقاء على الاتفاق سيكون في مصلحة واشنطن، لكنه عاد وأكد أنه مع قرارات الرقابة الصارمة على النشاطات الإيرانية.