• العبارة بالضبط

%92 من المساكن المعروضة للبيع في السعودية "بلا مشتر"

تعاني السوق العقارية في السعودية ركوداً حاداً، بحسب ما عكست معطيات نشرتها وزارة الإسكان السعودية، الاثنين، ذكرت فيها أن 92 بالمئة من العقارات المعروضة للبيع خلال النصف الأول من العام الجاري، لم يتم بيعها.

وقالت الوزارة في نشرة دورية: إن "النصف الأول من العام الجاري شهد بيع 4566 وحدة سكنية من بين 57595 وحدة تم عرضها".

وذكرت الوزارة أن "53029 وحدة بقيت دون بيع، بما يعني أن 761 وحدة سكنية يتم بيعها شهرياً في البلاد".

يأتي الركود على الرغم من مجموعة إجراءات حكومية، هادفة إلى خفض الأسعار المرتفعة.

وأظهر تقرير حكومي أن الرقم القياسي العام لأسعار العقارات في السعودية، سجل انخفاضاً بنسبة 9.9 بالمئة خلال الربع الأول من العام الجاري، مقارنة بالفترة المناظرة من عام 2016.

اقرأ أيضاً :

لأول مرة.. قطر تصدّر منتجاتها من المواد الغذائية

ويجد السعوديون صعوبة في الحصول على مسكن، بسبب ارتفاع الأسعار وعدم توافر الأراضي الصالحة للبناء، نتيجة امتلاك أقلية مساحات كبيرة من الأراضي غير المستثمرة.

ولمواجهة ظاهر احتكار الأراضي ودفع مالكيها لتطويرها، وافق مجلس الوزراء السعودي، في 13 يونيو الماضي، على لائحة رسوم الأراضي البيضاء بنسبة 2.5 بالمئة سنوياً.

وتسعى المملكة، وفق رؤيتها التي أعلنتها في 25 أبريل الماضي، إلى رفع نسبة تملك المواطنين للمساكن بنسبة 5 بالمئة من 47 بالمئة إلى 52 بالمئة بحلول 2020، ما يستدعي بناء آلاف المساكن.