• العبارة بالضبط

وزير الدفاع التركي: باقون في سوريا حتى إنهاء التهديدات

قال وزير الدفاع التركي، نور الدين جانكلي، إنه يتوجب على تركيا البقاء في سوريا حتى إنهاء ما قال إنها تهديدات موجَّهة ضدها.

كلام جانكلي جاء خلال جولته في مدرسة افتتحتها وزارة التربية التركية العام الماضي في مدينة باتوم الجورجية، التي يزورها للمشاركة في اجتماع وزراء دفاع دول جنوب شرقي أوروبا.

وأوضح جانكلي في معرض رده على سؤال أحد الطلاب عن دور القوات التركية في محافظة إدلب السورية، أنّ قوات بلاده "تتحرك في إدلب، مع قوات الجيش السوري الحر، وأنقرة تدعم السوريين الذين يدافعون عن أنفسهم وأراضيهم".

وأضاف أنّ وجود القوات التركية في إدلب سينتهي حين انتهاء التهديدات ضد تركيا من الجانب السوري.

اقرأ أيضاً:

إدلب بين مطرقة الجولاني وسندان حملة عسكرية دولية.. أين تقف تركيا؟

ومساء الاثنين، أعلن الجيش التركي أنه بدأ أنشطة استطلاعية اعتباراً من الأحد؛ لتأسيس نقاط مراقبة لخفض التوتر في محافظة إدلب (شمال غربي سوريا).

وحسب بيان نُشر على موقع رئاسة الأركان التركية، فإنّ الأنشطة الاستطلاعية تندرج في إطار التحرك العسكري الذي ستجريه القوات التركية في إدلب، بالتنسيق مع قوات باقي الدول الضامنة لمحادثات أستانة (روسيا وإيران).

ولفت البيان إلى أنّ الجيش التركي يواصل مهمته بإدلب، في إطار قواعد الاشتباك المتفق عليها بين الدول الضامنة في أستانة.