• العبارة بالضبط

كردستان تتوقع هجوماً مباغتاً من بغداد.. والحكومة تنفي

قال المتحدث باسم مكتب رئاسة الوزراء العراقية، سعد الحديثي، إنه ليست لدى الحكومة أية نية للهجوم على إقليم كردستان.

وأوضح الحديثي، في تصريح لشبكة "رووداو" الإعلامية الكردية: إنه "ليست لدى الحكومة العراقية أية نية للهجوم على كردستان"، مشيراً إلى أنها مستعدة للحوار مع الإقليم وفقاً للشروط التي أعلن عنها سابقاً.

وشدد على أن "القوات العراقية تحارب فقط إرهابيي تنظيم داعش".

وفي سياق متصل، أفادت مصادر أمنية عراقية، أن سلطات إقليم كردستان أغلقت الطريق البري الرابط بين مدينتي أربيل والموصل، حسبما نقلت "رويترز" عن مصادر لم تسمها.

اقرأ أيضاً :

"الشرق الأوسط الجديد".. هل تتحقق "نبوءة" كونداليزا ورالف؟

وأضافت أن قوات البيشمركة قطعت طريق "الخازر"، آخر نقطة لحدود الإقليم باتجاه الموصل بسواتر ترابية وكتل اسمنتية، وذلك بعد ساعات من إعلان حكومة إقليم كردستان العراق، مساء الأربعاء، أن لديها معلومات عن استعداد القوات العراقية، لشن هجوم واسع النطاق ضد المقاتلين الأكراد.

وقالت حكومة الإقليم في بيان لها، إن قوات الحكومة المركزية وفصائل الحشد الشعبي الشيعية تستعد "لهجوم كبير" على القوات الكردية في منطقة كركوك.

وكانت بغداد قد اتخذت سلسلة من الإجراءات ضد الإقليم، على خلفية استفتاء تقرير المصير الذي أجري في 25 سبتمبر.