• العبارة بالضبط

"صنع في الصين".. 100 شركة تفتح آفاق الاستثمار مع قطر

يتحدى معرض "صنع في الصين" وعلى مدى أربعة أيام الشهر القادم، الحصار المفروض على دولة قطر، وستشارك فيه 100 شركة صينية تمثل مختلف القطاعات الاقتصادية والتجارية.

المعرض بنسخته الثالثة، والذي تنظمة غرفة قطر، سيقام خلال الفترة الممتدة من 16 إلى 19 نوفمبر المقبل.

وتحدث رئيس الغرفة الشيخ خليفة بن جاسم بن محمد آل ثاني، عنه بالقول: "بالرغم من ظروف الحصار الجائر على دولة قطر، فإن معرض صنع في الصين يشهد إقبالاً واسعاً من قبل الشركات الصينية، والتي ترغب في عرض منتجاتها وآخر ابتكاراتها أمام المستثمرين القطريين، أملاً في إقامة تحالفات تجارية واستثمارية تمكنها من دخول السوق القطري".

ولفت إلى أن: "المعرض يُقام في دورته الثالثة على التوالي هذا العام، بعد النجاح الذي حققه في الدورتين الماضيتين، حيث نُفّذت العديد من العقود والتحالفات بين شركات قطرية وصينية، لإقامة مشروعات يستفيد منها الاقتصاد القطري".

وأشار إلى أن "الهدف من المعرض الذي يُقام في مركز الدوحة للمعارض والمؤتمرات، تعزيز التعاون بين أصحاب الأعمال من البلدين، والاستفادة من الخبرة الصينية في الصناعة، وتبادل الخبرات، وخلق صفقات تجارية بين الشركات".

اقرأ أيضاً :

الطلب المتزايد يضيف 3 عواصم أوروبية لرحلات "القطرية"

وأضاف خليفة بن جاسم أن "العلاقة بين قطر والصين قوية ومتينة"، لافتاً إلى "تطور التعاون التجاري بين البلدين، خصوصاً في السنوات الأخيرة، حيث يزيد حجم التبادل التجاري عن 20 مليار ريال قطري، وأتوقع زيادة التبادل التجاري بين البلدين، خصوصاً بعد أن دُشّنت خطوط بحرية مباشرة بين ميناء حمد الدولي وبعض الموانئ الصينية".

وأشارت صحيفة العرب القطرية، الأربعاء، إلى أنه سيُروّج للمعرض في الصين من خلال المؤتمر الصحافي الذي سيُعقد هذا الأسبوع في مدينة داليان الصينية، والتي تُعدّ موطناً للعديد من الصناعات المهمة، خصوصاً في قطاعات الأغذية، ومواد البناء، وقطع غيار السيارات.