شراكة بين عمالقة السيارات لإنتاج محطات شحن كهربائية بأوروبا

أعلن ائتلافٌ عالميٌّ ضمّ عدداً من عمالقة صناعة السيارات حول العالم، عن نجاحهم في تشكيل فرقٍ فنيةٍ متخصصةٍ لافتتاح أول محطات الشحن الكهربائية، لمختلف السيارات الكهربائية في جميع أنحاء أوروبا، حيث يطمح الائتلاف العالمي من ذلك إلى زيادة عدد مستخدمي هذه السيارات، بالتزامن مع آخر تحديثات القانون الأوروبي لحماية البيئة.

وشاركت في مشروع محطات الشحن الكهربائية الأوروبية شركات؛ "بي إم دبليو"، و"بورش"، و"فولكس فاجن"، و"أودي"، و"دايلمر"، و"فورد"، حيث ستقوم الفرق الفنية لهذه الشركات بتطوير المحطات الكهربائية العاملة حالياً في أوروبا، إضافة إلى زيادة أعدادها، ولا سيما في الطرق الرئيسة.

ويهدف المشروع العالمي الجديد إلى إطلاق 400 محطة شحن كهربائية بحلول عام 2020، حيث سيتم حالياً إطلاق 20 محطة كهربائية خلال العام الحالي في ألمانيا، والنرويج، والنمسا، في حين أكد الفريق الفني القائم أن المسافة بين المحطات ستكون بنحو 120 كيلومتراً.

اقرأ أيضاً :

إدانة عربية ودولية لهجوم برشلونة "الإرهابي"

ووفقاً لموقع شركة "بورش"، سيشهد عام 2018 افتتاح 100 محطة كهربائية، سيتم توزيعها على الطرق الرئيسة في أوروبا، وبقدرة 350 كيلوواطاً لكل نقطة، كما سيتم تخفيض وقت الشحن بنسبة كبيرة، لمختلف السيارات الكهربائية.

الجدير بالذكر أن أكبر المخاوف التي تواجه المستخدمين عند رغبتهم في اقتناء سيارة كهربائية، هو عدم تمكّنهم من استخدامها في الرحلات الطويلة، ولا سيما في ظل ارتفاع أسعار السيارات التي توفّر نسبة شحن أكبر، كالسيارات التي تصنعها شركة "تيسلا" الأمريكية.