الكويت.. نسبة "التكويت" بقطاع الصناعات البترولية 90%

قالت شركة الصناعات البترولية المتكاملة إن نسبة "التكويت" (توظيف الكويتيين) في الشركة تجاوزت 90% من إجمالي عدد العاملين بها.

أعلن ذلك الرئيس التنفيذي للشركة الكويتية، هاشم سيد هاشم، الخميس، خلال حفلٍ أقامته الشركة بمناسبة الذكرى الأولى لتأسيسها.

وقال في كلمة له: "عملية تأسيس الشركة لم تكن سهلة، فقد استطعنا استكمال إجراءات التأسيس المطلوبة مع مؤسسة البترول الكويتية ووزارتي العدل والتجارة والصناعة، وتأسيس الكيان القانوني بمدة زمنية قصيرة، وكان هذا بحد ذاته تحدياً كبيراً".

وأضاف هاشم: "بدأنا بمجموعة صغيرة من الأفراد في بداية مرحلة التأسيس وقمنا بتشكيل الهيكل الإداري والمالي والقانوني ثم حرصنا على استقطاب خيرة الطاقات الشبابية الكويتية من موظفي القطاع النفطي والشباب حديثي التخرج".

وأشاد بفريق العاملين في الشركة قائلاً: "فريق يعمل بكل حماس وإخلاص، وما تم إنجازه إلى الآن لم يتحقق إلا بروح الفريق الواحد، إلا أنه لا تزال هناك تحديات أخرى أمام الشركة، لكنني على ثقة تامة بفريق العاملين الذي سيتمكن من بناء وإدارة أكبر مجمع نفطي في المنطقة".

اقرأ أيضاً :

إصدار خطة خمسية بالكويت لخفض العمالة الأجنبية

وكانت دولة الكويت أصدرت قراراً، في سبتمبر الماضي، يقضي بالتزام الجهات الحكومية بتخفيض عدد الموظفين غير الكويتيين (الأجانب) العاملين لديها، خلال 5 سنوات.

ويهدف القرار الصادر عن ديوان الخدمة المدنية الكويتي، إلى زيادة نسب الموظفين الكويتيين بين 70 و100% من إجمالي قوة العمل في المجموعات الوظيفية المصنفة.

ولفت القرار إلى أنه سيُحدد عدد الموظفين الأجانب، الواجب إنهاء خدماتهم، للوصول إلى تلك النسبة المئوية بعد 5 سنوات.

وتصل المعدلات المستهدفة في "تكويت" الوظائف الحكومية، إلى 100% في وظائف مجموعات نظم وتقنية المعلومات، والتطوير والمتابعة الإدارية والإحصاء، ومجموعة وظائف الدعم الإداري، والآداب والإعلام والفنون والعلاقات العامة، والوظائف البحرية، ونظم وتقنية المعلومات.

وتمثل العمالة الأجنبية 81.6% من إجمالي قوة العمل بالكويت (البالغة 1.96 مليون عامل) بنهاية مارس الماضي، وتصل إلى 1.6 مليون عامل والباقي للمواطنين الكويتيين، وفق بيانات رسمية.