كتلة "المستقبل": عودة الحريري ضرورة لاستعادة التوازن بلبنان

عقدت كتلة المستقبل اللبنانية، الخميس، اجتماعاً دعت في ختامه إلى ضرورة عودة رئيس الوزراء المستقيل سعد الحريري، معتبرة ذلك ضرورة لاستعادة الاعتبار والاحترام للتوازن الداخلي والخارجي للبلاد، في إطار الاحترام الكامل للشرعية اللبنانية.

وأعلنت الكتلة التي يتزعمها رئيس الوزراء المستقيل، في بيانها الختامي، "وقوفها مع الحريري، ومواكبته في كل ما يقرره تحت أي ظرف من الظروف".

وكان سعد الحريري غادر لبنان، الجمعة، متوجهاً إلى السعودية، عقب اجتماعه مع مستشار المرشد الإيراني للشؤون الدولية، علي أكبر ولايتي، في العاصمة بيروت، وفي اليوم التالي أعلن الحريري استقالته من منصبه، في خطاب متلفز من السعودية، مرجعاً قراره إلى "مساعي إيران لخطف لبنان وفرض الوصاية عليه، بعد تمكن حزب الله من فرض أمر واقع عليه بقوة سلاحه".

اقرأ أيضاً :

روبرت فيسك يروي تفاصيل اعتقال الحريري من الطائرة

وتسري في لبنان شائعات كثيرة منذ ذلك الحين، لا سيما أن استقالة رئيس الوزراء ترافقت مع حملة توقيفات في السعودية شملت شخصيات سعودية وأمراء من العائلة المالكة.

فيما علّق الأمين العام لحزب الله، حسن نصر الله، في كلمة متلفزة الأحد، على الاستقاله بأنه "ليس هناك سبب داخلي لبناني للاستقالة"، معتبراً إياها "قراراً سعودياً أملي عليه".

وجاءت استقالة الحريري، التي لم يصادق عليها الرئيس ميشال عون، وسط حالة من التوتر الشديد بين السعودية وإيران، وبعد نحو عام على تكليفه رئيساً للحكومة التي شكّلها أواخر عام 2016.