شاهد.. بريطاني يدخل غينيس كأسرع رجل طائر

تمكّن الطيار البريطاني ريتشارد براوننغ المعروف عالمياً بالرجل الحديدي، من نقل مشروعه إلى العالمية والدخول في موسوعة "غينيس" للأرقام القياسية، كأسرع رجل طائر العالم، وذلك بعد تجربة عملية رافقته فيها الموسوعة.

وأجريت التجربة الخميس الماضي 9 نوفمبر الجاري، في حديقة "لاغونا" في "ريدينغ" بالمملكة المتحدة احتفالاً بيوم "غينيس" للأرقام القياسية لعام 2017، التي حقق فيها ريتشارد سرعة كبيرة بلغت 32.02 ميلاً في الساعة (51.53 كم/ساعة)، وذلك في محاولته الثالثة والنهائية، قبل أن يسقط في البحيرة.

وقال المراقب برافين باتل من موسوعة "غينيس"، إن السرعة تم قياسها بدقة في مسافة 100 متر طيران، مشيراً إلى أن البدلة التي تم فيها الاختبار احتوت على ستة محركات توربينية صغيرة، تعمل بوقود "الكيدروسين"، يمتلك كل محرك منها قوة دفع بمقدار 22 كيلوغراماً.

ووفقاً لما نقله موقع موسوعة "غينيس" عن الطيار البريطاني ريتشارد براوننغ، فإن حركة الرجل الحديدي عند الطيران تعتمد في الأساس على حركة جسم الإنسان للسيطرة على مسار الرحلة، دون وجود أي جهاز تحكم مخصص لذلك، ما يمنح البدلة قدرة طيران انسيابية عالية.

وكان براوننغ قد طرح مشروعه أول مرة في مارس العام الجاري، مطالباً وقتها بتبرعات لا تقل عن 50 ألف دولار لإنجاز المشروع والقيام بأول تجربة طيران عملية، حيث تمكنت دعوته من جلب اهتمام العديد المستثمرين والمتبرعين، لتصل قيمة التمويل حتى وقت القيام بالتجربة لأكثر من 650 ألف دولار.