غارتان للتحالف تتسببان بوقف الملاحة في مطار صنعاء

استهدفت قوات التحالف العربي، الثلاثاء، مطار صنعاء الدولي بغارتين، استهدفتا منظومة جهاز الإرشاد الملاحي في المطار، ما تسبب بإخراجها عن الخدمة، وإيقاف حركة الملاحة في المطار.

وقالت "الهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد" التابعة لمليشيا الحوثي في بيان: إن "الغارتين أدتا إلى إخراج التجهيزات الملاحية عن الخدمة، وإيقاف الحركة الوحيدة الموجودة في المطار".

وأشارت إلى أن "المطار لن يكون قادراً على استقبال رحلات الأمم المتحدة ومنظمات الإغاثة الدولية الخاصة بالمساعدات الإنسانية"، معتبرةً "الاستهداف انتهاكاً صريحاً للمواثيق والمعاهدات الدولية، وتحدياً صارخاً للأمم المتحدة والمجتمع الدولي".

وطالبت الهيئة بـ"التحقيق الفوري واتخاذ موقف حاسم، والسماح باستئناف كافة الرحلات المدنية من وإلى مطار صنعاء الدولي".

اقرأ أيضاً :

التحالف العربي يغلق جميع مداخل اليمن "مؤقتاً"

ومنذ أكثر من عام فرض التحالف العربي حظراً على حركة الطيران لمطار صنعاء الخاضع للحوثيين، واقتصر العمل فيه على استقبال الطائرات الإغاثية التابعة للأمم المتحدة والمنظمات الدولية.

وفي 6 نوفمبر الجاري، أعلنت قيادة التحالف العربي إغلاق جميع المنافذ الجوية والبحرية والبرية في اليمن بصورةٍ مؤقتة، على خلفية إطلاق "الحوثيين" صاروخاً باليستياً باتجاه مطار الرياض، قبل 10 أيام.

وأعلنت البعثة السعودية لدى الأمم المتحدة، الاثنين، في بيان أن "التحالف العربي" الذي تقوده الرياض، سيعيد فتح الموانئ والمطارات بالمناطق الخاضعة لسيطرة القوات الحكومية خلال الـ24 ساعة القادمة، الأمر الذي رحبت به الحكومة اليمنية الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي.