• العبارة بالضبط

التحالف يقتل 117 قيادياً من "داعش" بسوريا والعراق في 2017

أعلن التحالف الدولي لمحاربة "داعش"، الثلاثاء، مقتل 4 قيادات من التنظيم في غارات جوية بالعراق وسوريا، خلال نحو 3 أسابيع، ليصل بذلك عدد من لقوا حتفهم منهم في البلدين منذ مطلع العام الجاري 117 قيادياً.

جاء ذلك على لسان المتحدث باسم التحالف، العقيد ريان ديلون، في الموجز الصحفي الذي عقده من العاصمة العراقية بغداد عبر دائرة تلفزيونية خاصة (فيديو-كونفرانس) مع صحفيين في واشنطن.

وعن هوية القتلى الأربعة، قال ديلون إن أحدهم هو "يوسف ديمير، وهو ذو صلة بالعمليات الإعلامية وشبكات داعش الإرهابية في مختلف الشرق الأوسط وأوروبا، وقُتل جراء غارة للتحالف في 26 أكتوبر الماضي".

اقرأ أيضاً:

الأسرار "القذرة" بالرقة.. هكذا دعمت أمريكا اتفاقاً بين "داعش" والأكراد

وأضاف أن "مقتل يوسف وقع في أثناء ترحاله مع شقيقه عمر ديمير، وهو منسق لعمليات داعش الخارجية مرتبط بشبكات داعش في الشرق الأوسط وأوروبا قرب مدينة القائم العراقية (غرب)، والذي قُتل أيضاً في الغارة نفسها".

ولفت ديلون إلى أن التحالف تمكن كذلك من "قتل أبو يزن، وهو قيادي كبير ومنسق للأسلحة بداعش في 3 نوفمبر قرب الميادين بسوريا".

وإضافة إلى هؤلاء، تمكنت قوات التحالف، وفق المصدر ذاته، من "قتل المدعو عبد الله هاجوي، وهو أحد عملاء داعش المتمركزين في سوريا، خلال غارة جوية وقعت يوم 5 نوفمبر، قرب البوكمال (شرقي سوريا)".

وكشف أن مهمة هاجوي كانت "تسهيل التخطيط للعمليات الخارجية مع إرهابيي داعش في بلدان متعددة". واستطرد: "المختصون المحترفون لدينا يواصلون البحث عن قادة داعش، وضمنهم أبو بكر البغدادي (زعيم التنظيم)"، مشيراً إلى أن بلاده لا تعرف مكانه.

وأشار إلى أنه بهؤلاء القتلى الأربعة وصل عدد قيادات "داعش" الذين قام التحالف بتصفيتهم منذ مطلع العام الجاري إلى 117 قيادياً، دون تفاصيل عن أماكن وتواريخ قتل الباقين.