• العبارة بالضبط

ماكرون يدعو لتفكيك كل المليشيات المسلحة في العراق

دعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، السبت، العراق إلى تفكيك كل المليشيات المسلحة، ومن ضمنها "الحشد الشعبي" المدعومة من إيران، في طلب علني نادر من نوعه من قائد غربي بارز.

وسلطت دعوة ماكرون، التي جاءت بعد اجتماع مع قادة أكراد عراقيين في باريس، الضوء على التوازن الصعب الذي تحاول بغداد تحقيقه بين حلفائها في الحرب على تنظيم الدولة وإيران والقوى الغربية؛ إذ لا تتفق رؤى تلك الأطراف.

وقال ماكرون في مؤتمر صحفي مشترك مع قادة بكردستان العراق: "من الضروري تطبيق نزع سلاح تدريجي، خاصة من قوات الحشد الشعبي، التي رسخت وضعها في السنوات القليلة الماضية بالعراق، وتفكيك كل الفصائل المسلحة تدريجياً".

وتتهم السلطات الكردية قوات الحشد الشعبي، وأغلبها من الشيعة، بارتكاب انتهاكات واسعة النطاق بحق الأكراد في مناطق مختلطة عرقياً.

وتنفي حكومة رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، تورط "الحشد الشعبي" في أي نمط ممنهج من الإساءات، وتعهدت بمعاقبة أي شخص يثبت أنه مذنب بارتكاب انتهاكات، إلا أن تقارير ومنظمات حقوقية دولية تؤكد ارتكاب جميع المليشيات الموالية لإيران، ومن ضمنها "الحشد الشعبي"، انتهاكات حقوقية ترتقي إلى جرائم ضد الإنسانية.

ولم يعلق أي متحدث باسم العبادي ومنظمة بدر، أكبر مجموعة في "الحشد الشعبي" على الأمر، بعد دعوات الرئيس الفرنسي.

والاجتماع الذي عقده ماكرون مع رئيس حكومة كردستان العراق نيجيرفان بارزاني ونائبه قوباد طالباني، كان أول اجتماع دولي رفيع المستوى تعقده القيادة الكردية بعد إجراء استفتاء على استقلال كردستان عن العراق في 25 سبتمبر الماضي.

اقرأ أيضاً:

تزايد الإقبال عليها.. هرمونات كمال الأجسام تفتك بشباب العراق