دروس عن الإسلام المعتدل في سجون إيطاليا لمنع التطرف

تنظم وزارة العدل الإيطالية دروساً في أحد سجونها حول الدين الإسلامي المعتدل لمنع التطرف والتعصب الديني، ولتوعية السجناء المسلمين.

وبحسب ما نشرت وكالة "فرانس برس"، الأحد، يقبع في هذا السجن 173 سجيناً مسلماً، يتم توعيتهم عبر قراءة القرآن وتفسيره، ومناقشة مفاهيم الإسلام.

وتعطى دروس في اللغة العربية، كما يتم تعليم السجناء العربية أيضاً.

Untitled

وتتحدث واعظة تزور السجن عن إصلاح النفس وإعلام الناس بما لديهم من خير وإيمان، وتحارب أطروحات التشدد.

اقرأ أيضاً :

مسرحية عن "الجهاد" تتسبب بإخلاء محطة قطار في باريس

وتتابع وزارة العدل الإيطالية نتائج هذه التجربة، عبر تقارير ترسل أسبوعياً من الواعظين القائمين على هذه الدروس.

ويقبع نحو 11 ألف مسلماً في السجون الإيطالية، وفقاً للسلطات.

ولمنع انتشار "التطرف الديني" بين هؤلاء المحتجزين، توصلت وزارة العدل الإيطالية إلى اتفاق لتنظيم دروس دينية أسبوعية في ثماني سجون في البلاد، بعد نجاحها في السجن الذي اتبعت فيه.

تجربة يرى مسؤولو السجون أنها ناجحة إلى حد كبير، ما دفع الحكومة إلى دراسة إمكانية توسيع نطاقها.