• العبارة بالضبط

مجلة التايم تمنح حركة "مي تو" لقب شخصية العام

أعلنت مجلة التايم، الأربعاء، أنها منحت لقب شخصية العام، لحركة (مي تو) الاجتماعية، المشكَّلة من مجموعة من النسوة اللواتي أعلن أنهن تعرّضن للتحرّش، وشجّعن الآلاف غيرهن ليبلّغن عن هذا الأمر.

والحركة تهدف إلى زيادة الوعي بشأن التحرّش والاعتداء الجنسي، وتجسَّد نشاطها في وسمٍ أطلق عبر مواقع التواصل الاجتماعي باللغة الإنكليزية #MeToo.

وقال رئيس التحرير، إدوارد فيلسينثال، لبرنامج توداي على شبكة "إن.بي.سي": "هذه أسرع حركة تغيّر اجتماعي شهدناها منذ عقود، وبدأت بتصرفات فردية شجاعة من مئات النساء، وبعض الرجال أيضاً، الذين قرّروا أن يحكوا قصصهم"، بحسب وكالة رويترز.

اقرأ أيضاً :

تحرش جنسي في هوليوود يتحول إلى ثورة عالمية!

جديرٌ بالذكر أن الوسم جاء إثر فضيحة المنتج السينمائي الشهير، هارفي وينستن، التي هزّت هوليوود، بعد أن كشفت تقارير إعلامية أن له سوابق تحرّش بالنساء والاعتداء عليهن على مدار ثلاثة عقود.

وأطلقت الممثلة الأمريكية، أليسا ميلانو، تغريدة على حسابها في "تويتر"، طلبت فيها من النساء اللاتي تعرّضن للتحرش الجنسي سابقاً المشاركة معها عبر وسم #MeToo (أنا أيضاً).

وسرعان ما تحوّل الوسم إلى حملة عالمية بكل اللغات، ومنها العربية، التي أطلقت وسم #أنا_أيضاً، والجديد في هذه الحملة أنها تعدّت تويتر لتشمل كل وسائل التواصل الاجتماعي؛ فيسبوك، وإنستغرام وسناب شات.