• العبارة بالضبط

الحوثيون يحجبون مواقع التواصل على اليمنيين

حجبت مليشيا الحوثي، الخميس، مواقع التواصل الاجتماعي وتطبيقات المراسلة الفورية، في اليمن، بعد أيام من مقتل الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، برصاص مسلحي الجماعة.

وقال يمنيون إنهم لم يتمكنّوا من الدخول إلى مواقع التواصل "فيسبوك" و"تويتر"، وتطبيقات المراسلة "واتساب" و"تليغرام" و"إيمو"، إلا من خلال برامج وسيطة كـ"بروكسي"، بحسب وكالة الأناضول للأنباء.

ولم يقتصر الحجب على المناطق الخاضعة لسيطرة الحوثيين فقط؛ بل طال كل محافظات البلاد.

اقرأ أيضاً:

وزير يمني يتهم الحوثيين بقتل ألف من حزب "صالح" وأنصاره

وتخضع المؤسسة العامة للاتصالات، المزود الرئيس لخدمة الإنترنت في اليمن، لسيطرة الحوثيين.

وسبق لعدد من قيادات مليشيا الحوثي أن طالبوا المؤسسة بحجب البرامج الفورية، وقالوا: إنها "تسهّل انتشار الشائعات ضدهم".

ومع هذه التطورات، تكون مواقع التواصل وتطبيقات المراسلة قد انضمت إلى مئات المواقع الإلكترونية المناوئة للحوثيين والتي حُجبت بعد سيطرتهم على صنعاء منذ قرابة 3 سنوات.

وبتلك الخطوة، يفرض الحوثيون سطوتهم على كل المنافذ الإعلامية في البلاد.

وسيطر الحوثيون، الأحد الماضي، على قناة "اليمن اليوم" الناطقة باسم المخلوع صالح، والتي كانت مملوكة له، بالإضافة إلى المواقع الإلكترونية التابعة لحزبه.