ريبيري: سرقوا مني الكرة الذهبية ومنحوها لرونالدو

شن نجم نادي بايرن ميونيخ الألماني، فرانك ريبيري، هجوماً شرساً على البرتغالي كريستيانو رونالدو "أيقونة" ريال مدريد الإسباني، على هامش حديثه حول أحقيته بالفوز بجائزة "الكرة الذهبية" عام 2013، والتي ذهبت في نهاية المطاف لـ"صاروخ ماديرا".

وقال ريبيري، الاثنين، في تصريحات صحفية: "سرقوا مني الكرة الذهبية لصالح رونالدو، فزت بكل شيء ممكن في 2013، لم يكن في إمكاني فعل المزيد، شعرت بالظلم".

وكان النجم الفرنسي أحد اللاعبين الثلاثة الذين وصلوا إلى القائمة النهائية للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، ومجلة "فرانس فوتبول" الرياضية الفرنسية المتخصصة، إلى جانب "البرغوث" الأرجنتيني ليونيل ميسي و"الدون" البرتغالي كريستيانو رونالدو، للمنافسة على "الكرة الذهبية".

اقرأ أيضاً :

حصد "الثلاثية".. رونالدو "ملك" الجوائز الفردية في 2017

وأكد نجم العملاق البافاري أن فرنسا لم تدعمه في سباق الحصول على "الكرة الذهبية"، لافتاً إلى أنه شاهد بعينه كيف كان يدعم الفرنسيون رونالدو في المنافسة النهائية.

وكان الجناح الفرنسي قد تُوّج بـ"خماسية تاريخية" في عام 2013؛ بعدما حصد مع بايرن ميونيخ لقبي الدوري الألماني وكأس ألمانيا على الصعيد المحلي، فضلاً عن دوري أبطال أوروبا وكأس السوبر الأوروبي على المستوى القاري، إضافة إلى كأس العالم للأندية.

اقرأ أيضاً :

العرب يغزون روسيا "رياضياً"

وكان الفيفا قد أثار جدلاً واسعاً آنذاك؛ حين قرر تمديد فترة التصويت على "الكرة الذهبية" لما بعد الملحق الأوروبي الفاصل لتصفيات مونديال 2014، حيث ارتفعت فرص رونالدو وآماله في الفوز بالجائزة بعد أهدافه الأربعة التي قاد بها منتخب بلاده للفوز على نظيره السويدي (4-2) في الملحق، ليحجز "برازيل أوروبا" مقعداً في النهائيات.

وكان هذا التمديد تعويضاً لنقطة الضعف التي هددت فرص رونالدو في الفوز بالجائزة؛ وهي عدم إحرازه أي لقب مع الريال على مدار 2013؛ حيث حل ثانياً مع "الملكي" في الدوري الإسباني خلف برشلونة، وثانياً في كأس ملك إسبانيا خلف الجار أتلتيكو مدريد، فضلاً عن الخروج من نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.