• العبارة بالضبط

انتقادات واسعة لـ"إتش آند إم" بسبب صورة عنصرية

وجه مستخدمو الإنترنت انتقادات شديدة اللهجة لمجموعة "إتش آند إم" السويدية للملابس؛ بسبب نشرها لصورة عن مجموعتها الجديدة من الملابس للأطفال، يظهر فيها صبي أسود صغير مع عبارة اعتبرت عنصرية، إذ كتب على قميصه "أروع قرد في الغابة".

وبحسب صحيفة "لو فيغارو" الفرنسية، فإن الصورة موضوع الجدل قد تم نشرها على موقع الشركة في المملكة المتحدة، وهي الصورة التي اعتبرها ناشطون "عنصرية".

وأوردت الجريدة أن المجموعة السويدية قدمت اعتذارها، إذ عبر أحد مسؤوليها عن أسفه بخصوص الصورة. وقال: "إننا نتأسف بصدق لأن هذه الصورة يمكن اعتبارها جريمة".

وعملت الشركة على حذف الصورة المثيرة للجدل من الموقع الإلكتروني، ومن كل وسائل التواصل التابعة لهذه العلامة التجارية.

وعلى الرغم من حذف الصورة، واعتذار الشركة في تصريح للصحيفة الفرنسية، فإنها لم تنشر أي بيان رسمي أمس بشأن الأمر، لا على موقعها ولا على حسابها على موقع التواصل الاجتماعي تويتر.

اقرأ أيضاً :

السويد.. حافلات تنفّذ رحلات دون سائق

وفي تفاعل مع موضوع الصورة، قالت المدونة وعارضة الأزياء ستيفاني يبواه على تويتر: "من كان صاحب الفكرة في "إتش آند إم" ليرتدي طفل أسود صغير قميصاً يحمل عبارة "أروع قرد في الغابة"؟".

كما لقيت تغريدة ستيفاني أكثر من 13 ألف إعادة تغريد، وإعجابات لا تقل عن 15500 إعجاب، وهو ما أعطى الموضوع بعداً دولياً، وحث الكثيرين على التفاعل، حيث أعرب عديدون عن صدمتهم، في حين رأى آخرون أن هذه العلامة التجارية تعمدت الاستفزاز.

وعلى الرغم من الاعتذار وسحب الصورة، فلا يزال الغضب يهز الشبكات، إذ بادر مستخدمون بوضع صورة الطفل الأسود الذي يرتدي القميص المثير وعليه عبارة "أروع قرد في الغابة"، بالتوازي مع صورة أخرى من موقع العلامة في المملكة المتحدة لطفل أبيض يرتدي قميصاً برتقالياً كتب عليه "خبير في البقاء على قيد الحياة".