• العبارة بالضبط

انخفاض طفيف بأسعار النفط بعد وصولها لأعلى مستوى منذ 2014

انخفضت أسعار النفط في الأسواق العالمية، الخميس، بشكل طفيف مقارنة بارتفاع قياسي حققته الأربعاء، حين سجّلت أعلى إغلاق لها منذ 1125 يوماً (أكثر من 3 سنوات).

وبلغت العقود الآجلة لخام الوسيط الأمريكي 63.50 دولاراً للبرميل، بانخفاض 7 سنتات عن التسوية السابقة، لكنها ما زالت قرب أعلى سعر حققته منذ ديسمبر 2014، البالغ 63.67 دولاراً، الذي سجلته في جلسة الأربعاء.

ووصل سعر العقود الآجلة لبرنت إلى 69.10 دولاراً للبرميل، بانخفاض 10 سنتات عن سعر التسوية السابق، لكنها ما زالت قريبة من ذروة الجلسة السابقة عند 69.37 دولاراً للبرميل، وهو الأعلى منذ مايو 2015.

اقرأ أيضاً :

2018.. توقعات اقتصادية متفائلة ونمو خليجي متواضع

المختص الاقتصادي محمد الشهري، علّق على الارتفاع القياسي لأسعار النفط وانخفاضها، صباح اليوم الخميس، بالقول: إن "عدة عوامل ساهمت بشكل رئيسي في رفع أسعار النفط في الفترة الأخيرة؛ أهمها تمديد منظمة أوبك، والمنتجون المستقلّون بقيادة روسيا، لاتفاق خفض الإنتاج النفطي حتى نهاية العام الجاري".

وأضاف الشهري لـ "الخليج أونلاين": إن "الاحتجاجات التي تعيشها إيران (ثاني أكبر منتج للنفط) ضد الغلاء وارتفاع معدلات البطالة، وهبوط مخزونات الخام الأمريكي، ساهم أيضاً في ارتفاع أسعار النفط بهذا الشكل الكبير".

ورأى أن من العوامل المهمة التي ساهمت برفع الأسعار أيضاً ارتفاع الطلب على النفط، الذي عادة ما يحصل خلال فصل الشتاء بالتزامن مع هبوط العرض.

وأرجع المختص الاقتصادي هبوط أسعار النفط، اليوم الخميس، إلى ظهور توقعات بأن ارتفاع الأسعار ربما بلغ ذروته، إلا أنه توقع أن تعود الأسعار للارتفاع ليصل نفط "برنت" إلى 70 دولاراً للبرميل خلال هذا الشهر.

وتوقع أيضاً أن تستمر أسعار النفط خلال هذا العام بالارتفاع، مع بعض الهبوط الطفيف في بعض الأحيان؛ كنتيجة لاتفاق خفض الإنتاج.

يشار إلى أن إدارة معلومات الطاقة الأمريكية أعلنت، الأربعاء، أن مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة انخفضت الأسبوع الماضي.

وهبطت مخزونات الخام 4.9 ملايين برميل في الأسبوع المنتهي بالخامس من يناير، لتصل إلى 419.52 مليون برميل.

وقالت الإدارة الأمريكية إن مخزونات الخام في مركز التسليم بولاية أوكلاهوما انخفضت بمقدار 2.4 مليون برميل.

وأظهرت بيانات إدارة معلومات الطاقة تراجع استهلاك مصافي التكرير للنفط الخام بمقدار 285 ألف برميل يومياً، بينما انخفضت معدلات التشغيل بمقدار 1.4 نقطة مئوية إلى 95.3%.

وزاد صافي واردات الولايات المتحدة من النفط الخام، الأسبوع الماضي، بمقدار 152 ألف برميل يومياً إلى 6.64 ملايين برميل يومياً.