قرعة صعبة لبرشلونة وسهلة لريال مدريد بكأس إسبانيا

أسفرت قرعة دور الثمانية من مسابقة كأس ملك إسبانيا لكرة القدم، التي سُحبت ظهر الجمعة، عن مواجهة قوية لبرشلونة (حامل اللقب في النسخ الثلاث الأخيرة) أمام جاره اللدود إسبانيول في "ديربي" كتالونيا، في حين رأفت القرعة بالفريق الملكي بوقوعه أمام ليغانيس.

ويلعب برشلونة وريال مدريد المباراة الأولى من الدور ربع النهائي، خارج ملعبي "كامب نو" و"سانتياغو برنابيو"، وتحديداً في الـ17 من يناير الجاري؛ وهو ما يعطي أفضلية كبيرة لـ"البارسا" و"الملكي" في لقاءات الإياب، المقررة إقامتها في الـ24 من الشهر ذاته، من أجل بلوغ "المربع الذهبي".

ويملك برشلونة الرقم القياسي في عدد الألقاب في المسابقة المحلية برصيد 29 لقباً، متفوقاً على أتلتيك بيلباو (23 لقباً) الغائب الأبرز عن ربع النهائي، في حين يُعد ريال مدريد ثالث أفضل المتوجين بـ"الكوبا" بواقع 19 لقباً.

ولم ترحم قرعة كأس الملك أتلتيكو مدريد وإشبيلية؛ إذ أوقعتهما وجهاً لوجه، لتكون المواجهة الأبرز في دور الثمانية؛ حيث يحتل الأول "وصافة" الليغا، في حين يبرز الفريق الأندلسي "خامساً" في جدول الترتيب.

ويُمني "الروخي بلانكوس" النفس بالقبض على اللقب الـ11 في المسابقة المحلية، التي كان آخر محطاته فيها عام 2013 على حساب جاره اللدود ريال مدريد في "سانتياغو برنابيو"، في حين يأمل إشبيلية في حصد لقبه السادس، حيث يعود آخر صعود إلى منصات التتويج إلى عام 2010، وكان على حساب أتلتيكو مدريد بثنائية نظيفة.

اقرأ أيضاً :

باستثناء الكالتشيو.. هل حُسمت هوية أبطال الدوريات الأوروبية الكبرى؟

أما أسهل المواجهات فقد كانت من نصيب فالنسيا، الذي يحتل المركز الثالث في جدول ترتيب الليغا؛ حيث سيواجه ألافيس، صاحب المركز الثامن عشر، لكن مباريات الكأس تبقى أرضية خصبة لشتى أنواع المفاجآت.

تجدر الإشارة إلى أن ألافيس فجر مفاجأة من العيار الثقيل في نسخة العام الفائت؛ بعدما وصل إلى نهائي البطولة، قبل أن يخسر اللقب أمام برشلونة بنتيجة (1-3).