شاهد: هل جلب برشلونة "لصاً" لتعزيز دفاعه؟

أعلن نادي برشلونة الإسباني تعاقده مع الشاب الكولومبي، ييري مينا، لتعزيز دفاعاته؛ تحسباً لرحيل الأرجنتيني المخضرم خافيير ماسكيرانو إلى الدوري الصيني لكرة القدم.

ولم يمر على إعلان برشلونة سوى ساعات قليلة؛ حتى تداول رواد ونشطاء مواقع التواصل والشبكات الاجتماعية مقطع فيديو، يُوحي بأن المدافع الكولومبي كانت لديه "سوابق في السرقة".

وأظهر مقطع الفيديو ييري مينا وهو "يسرق" تجهيزات أحد المصورين، خلال مشاركته في المباراة التي جمعت فريقه بالميراس البرازيلي بنادي بينارول الأوروغواياني، في بطولة كأس ليبيرتادوريس في الموسم الماضي.

وفي التفاصيل، أطلق حكم اللقاء صافرته معلناً نهاية المباراة، التي فاز بها بالميراس بثلاثة أهداف لهدفين، ليندلع شجار بين الفريقين، وشارك فيه الجمهور أيضاً، حيث أظهرت عدسات التلفزة المدافع الكولومبي مينا وهو "يسرق" تجهيزات أحد المصورين ويركض بها بعيداً.

ولم تكن هناك أي تبعات قانونية للفعل الذي أقدم عليه مدافع برشلونة الجديد، وفقاً لما ذكرته صحيفة "آس" الإسبانية.

اقرأ أيضاً :

إنفوجرافيك.. تعرّف على إمبراطورية الإعلام الرياضي "بي إن سبورت"

وأتم برشلونة تعاقده مع ييري مينا، قادماً من صفوف بالميراس البرازيلي، خلال فترة الانتقالات الشتوية الحالية، في صفقة بلغت قيمتها 11.8 مليون يورو.

ويمتد عقد "مينا" مع "البلوغرانا" حتى صيف عام 2023، ووضع برشلونة شرطاً جزائياً بقيمة 100 مليون يورو.

وبات مينا أول لاعب كولومبي يرتدي قميص برشلونة، كما أصبح ثاني صفقات "البارسا" في الميركاتو الشتوي؛ وذلك بعد التعاقد مع صانع الألعاب البرازيلي فيليب كوتينيو، قادماً من صفوف ليفربول الإنجليزي مقابل 160 مليون يورو، في حين ينتظر رحيل عدة لاعبين عن ملعب "كامب نو" هذا الشتاء، على غرار ماسكيرانو، والتركي أردا توران، والبرازيلي رافينيا، والإسباني أليكس فيدال.