• العبارة بالضبط

قوات الأسد تقصف منطقة دوما بغاز الكلور السام

ذكر ناشطون سوريون أن قوات الأسد استهدفت مدينة دوما بالغوطة الشرقية في ريف دمشق، صباح السبت، بغاز الكلور السام.

وبحسب تنسيقية الثورة السورية في ديف دمشق، فإن استهداف المناطق الملاصقة للطريق الدولي بغازات الكلور، على أطراف مدينتي حرستا ودوما، أوقع عدداً من الإصابات بين صفوف المدنيين.

ولم يتوافر مزيد من التفاصيل حتى الآن، في المدينة التي شهدت مقتل 10 مدنيين، مساء الجمعة، في قصف جوي ومدفعي شنه النظام السوري على مدن وبلدات غوطة دمشق الشرقية، ومن ضمنها دوما، خلال الساعات الـ24 الماضية، بحسب الدفاع المدني السوري.

اقرأ أيضاً:

قاسم.. طفل سوري يرافق كريم في كشف إجرام الأسد

وبلغ عدد قتلى قصف النظام السوري خلال 15 يوماً، 170 قتيلاً مدنياً، وذلك بحسب بيانات الدفاع المدني.

والخميس الماضي، حذر مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان، زيد بن رعد الحسين، في بيان له، من ارتكاب "جرائم حرب" في الغوطة الشرقية بريف دمشق، على خلفية غارات وضربات بريّة مكثفة من جانب قوات النظام السوري وحلفائه.

وتقع الغوطة الشرقية ضمن مناطق "خفض التوتر" في إطار اتفاق تم التوصل إليه في 2017، خلال مباحثات أستانة، بضمانة من روسيا وإيران وتركيا، وهي آخر معقل للمعارضة قرب العاصمة، وتحاصرها قوات النظام منذ 2012.

وفي مسعى لإحكام الحصار، كثفت قوات النظام بدعم روسي عملياتها العسكرية في الشهور الأخيرة، ويقول مسعفون إن القصف طال مستشفيات ومراكز للدفاع المدني.