• العبارة بالضبط

افتتاح بطولة أمير الكويت للرماية بمشاركة دولية لافتة

افتتح وزير التجارة والصناعة ووزير الدولة لشؤون الشباب الكويتي، خالد الروضان، مساء السبت، بطولة أمير الكويت الدولية السابعة الكبرى للرماية بمجمع ميادين "صباح الأحمد" الأولمبي للرماية، بمشاركة لافتة لأمهر الرماة والراميات من 39 دولة عربية وأجنبية.

وقال الروضان في تصريح للصحفيين عقب حفل الافتتاح، نقلته وكالة الأنباء الكويتية، إن البطولة هذا العام اكتسبت أهمية؛ لكونها أتت بعد رفع الإيقاف عن الرماية الكويتية، لافتاً إلى أن إقامة هذه البطولة عقب استضافة البلاد، أخيراً، بطولة كأس الخليج العربي الـ23 لكرة القدم تُعد عودة حقيقية لاحتضان الكويت الاستحقاقات الرياضية المهمة.

وأشاد بجهود اللجنة المنظمة للبطولة والاتحاد الكويتي للرماية؛ للتنظيم المميز لحفل افتتاح البطولة التي ستستمر فعالياتها المتنوعة حتى الخميس المقبل.

اقرأ أيضاً:

القطري "معتز برشم" أفضل رياضي في العالم

من جانبه، قال رئيس الاتحادين العربي والكويتي للرماية، دعيج العتيبي، في كلمته بحفل الافتتاح، إن مآثر أمير الكويت كثيرة على رياضة الرماية الكويتية؛ إذ قدم كل الدعم والرعاية لأبنائه من ممارسي هذه الرياضة، وهو ما تجسد ببناء هذا المجمع الفريد، وتقديم كل الرعاية لأبطال الكويت في هذه الرياضة.

وأضاف أن الرماة في العالم يتطلعون إلى المشاركة في هذه البطولة التي تقام للعام السابع على التوالي، معرباً عن شكره لجميع المنتخبات المشارِكة في البطولة من الدول الشقيقة والصديقة.

وتوقع العتيبي أن تظهر البطولة بمستوى فني مميز، وأن تسهم في تطوير رياضة الرماية الكويتية، في ضوء وجود عدد من أهم أبطال العالم.

اقرأ أيضاً:

إنفوجرافيك: الكويت في الصدارة.. هؤلاء أبطال كأس الخليج لكرة القدم

وحضر الحفل المدير العام للهيئة العامة للرياضة حمود فليطح، والمدير العام للهيئة العامة للشباب عبد الرحمن المطيري، ورئيس الاتحاد الآسيوي للرماية علي الخليفة آل خليفة، ونائب رئيس الاتحاد الدولي للعبة الإيطالي لوشيانو روسي، ورؤساء الوفود المشاركة في البطولة، وعدد من أعضاء النادي الكويتي للرماية وجمهور غفير.

وتضمن الحفل استعراضاً لأعلام الدول المشاركة في البطولة، وتقديم فيلم وثائقي يبرز أهم إنجازات الاتحاد الكويتي للرماية، وتقديم أوبريت فني بعنوان "كويت السلام والإنسانية" من مجموعة من طلاب وطالبات وزارة التربية.