• العبارة بالضبط

بعد 3 أعوام من حرب اليمن.. شواغر عسكرية سعودية بشروط صارمة

أعلنت المديرية العامة للدفاع المدني السعودية عن وظائف شاغرة برتبة "جندي"، للعمل في صفوف الجيش السعودي، وذلك بعد نحو 3 أعوام من عملياتها في اليمن ضمن التحالف العربي.

وحدد الإعلان الذي نشرته وكالة الأنباء السعودية (واس) اليوم الأحد، الشروط التي يجب توفرها في المتقدمين.

وأوضحت أنه "يجب توافر المؤهل العلمي والفني والوضع البدني (للمتقدمين)"، واشترطت الالتزام بالعمل في أي منطقة من مناطق المملكة مهما كانت الظروف، "ووفقاً لما يحتمه عليه الواجب وحاجة العمل".

وقالت: إنه "يجب التزام المتقدم بعد تعيينه بمباشرة العمل في الجهة المعين بها، وعدم التقدم بطلب نقل مهما كانت المبررات".

والسعودية التي تعد أكبر دولة خليجية مساحة وسكاناً، لا تطبق خدمة التجنيد الإلزامي إلى الآن.

اقرأ أيضاً :

"قوة الردع".. بن سلمان ينتصر على إيران في حرب "كرتونية"

وفي السنوات الأخيرة كثر الحديث عن احتمال فرض خدمة التجنيد الإلزامي في المملكة، على غرار دول كثيرة في العالم، والتي تفرض على شبابها خدمة لا تقل عن العام.

ويأتي الجيش السعودي في المرتبة الـ25 عالمياً، ويبلغ تعداد قواته 233 ألف مقاتل، في حين يصل عدد قوات الاحتياط إلى 25 ألف شخص، ويبلغ تعداد سكان المملكة 28 مليون نسمة.

وفي مارس 2015 بدأت السعودية عملياتها في اليمن ضمن "عاصفة الحزم"، التي بدأها التحالف العربي ضد الحوثيين وحليفهم السابق الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح.

ومنذ بدء العمليات يستهدف الحوثيون الجنود السعوديين في نقاط وجودهم على الحدود مع اليمن، في حين يتكتم الجيش السعودي على خسائره، ويعلن بين فينة وأخرى مقتل جنود، دون حصيلة رسمية.