شاهد: لماذا حضر محرز مباراة أرسنال وتشيلسي؟

خطف النجم الجزائري رياض محرز الأنظار بشدة، على هامش حضور مباراة أرسنال وضيفه تشيلسي، التي أقيمت مساء الأربعاء، في إياب نصف نهائي كأس الرابطة الإنجليزية للمحترفين.

وتداول عشاق "المدفعجية" مقطعاً مصوراً يظهر محرز خلاله وهو يغادر ملعب "الإمارات"، عقب فوز أرسنال على تشيلسي بهدفين مقابل هدف، وضمان بلوغه المباراة النهائية للمسابقة المحلية.

وفتح حضور محرز للقمة اللندنية الباب واسعاً أمام التساؤلات حول مفاوضات بينه وبين أرسنال، خلال سوق الانتقالات الشتوية الحالية، من أجل الانضمام إلى صفوفه؛ لتعويض رحيل التشيلي أليكسيس سانشيز، الذي عزز صفوف مانشستر يونايتد قبل أيام قليلة.

بدوره أكدت شبكة "سكاي" الرياضية أن النجم الجزائري ذهب إلى لندن من أجل مشاهدة زميله السابق نغولو كانتي، الذي يدافع حالياً عن ألوان "البلوز"، لافتة إلى أن اللاعبين يرتبطان بصداقة قوية، وكانا على موعدد للقاء عقب المباراة.

ومع هذا التفسير لا يزال المدرب الفرنسي أرسين فينغر معجباً للغاية بقدرات الدولي الجزائري، وفقاً للشبكة البريطانية، التي أشارت إلى أن ليستر سيتي يرفض التفريط بنجمه، ويصر على الاحتفاظ بخدماته حتى نهاية الموسم الحالي.

اقرأ أيضاً :

هيمنة عربية على جائزة "الأفضل" في آسيا وأفريقيا

وكانت تقارير صحفية بريطانية قد ربطت محرز بالانتقال إلى صفوف ليفربول هذا الشتاء؛ بعد رحيل البرازيلي فيليب كوتينيو إلى صفوف برشلونة الإسباني، لكن فريق المدرب الألماني يورغن كلوب لم يغلق الصفقة؛ ما جعل مستقبل اللاعب مفتوحاً على جميع الخيارات.

تجدر الإشارة إلى أن ليستر سيتي تعاقد مع محرز قادماً من لوهافر في الدرجة الفرنسية الثانية في شتاء 2014، وساهم في صعوده إلى الدوري الإنجليزي الممتاز (البريميرليغ) في 2015.

وفي الموسم التالي (2015-2016) قاد محرز "ثعالب" ليستر سيتي للتتويج بلقب "البريميرليغ" للمرة الأولى في تاريخ النادي؛ ليحصد جائزة أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي الممتاز، وأفضل لاعب في قارة أفريقيا عام 2016.