أعدمت آلاف الدجاج.. بغداد: قضينا على إنفلونزا الطيور

أعلنت وزارة الزراعة العراقية، الاثنين، القضاء على إنفلونزا الطيور بالعراق، في حين أشارت إلى إعدام 316 ألف دجاجة منذ انتشار المرض‎، في ديسمبر 2017‎.

ونقلت وكالة الأناضول للأنباء، عن المتحدّث باسم وزارة الزراعة، حميد النايف، قوله: إنه "تم إنهاء وجود إنفلونزا الطيور بالعراق ولم يتم رصد أي إصابات جديدة".

وأضاف النايف أنه "تم إعدام 316 ألف دجاجة إلى حدّ الآن؛ في محافظات ديالى وبابل وبغداد".

اقرأ أيضاً :

بعد "نار وغضب".. كتاب آخر يهاجم ترامب يصدر قريباً

وتابع: "فرقنا البيطرية مستعدّة لأي طارئ، وهي بحالة استنفار تحسّباً لظهور إصابات جديدة".

وظهر الوباء بالعراق في ديسمبر الماضي، وأفادت وسائل إعلام محلية بمصرع 10 أشخاص في العاصمة بغداد ومحافظتي صلاح الدين (شمال) وديالى (شرق)؛ من جراء تعرّضهم للعدوى، دون تأكيد أو نفي من المتحدث باسم وزارة الزراعة.

والثلاثاء الماضي، أفاد مصدر طبي بأن شخصاً توفّي على أثر إصابته بإنفلونزا الطيور، في مستشفى بمدينة الموصل، مركز محافظة نينوى (شمال).

وفي الثامن من يناير الجاري، أعلنت المنظّمة العالمية للصحة الحيوانية (حكومية دولية) أن بغداد أبلغت عن رصد تفشٍّ لسلالة "إتش 5 إن 8" الشديدة العدوى من فيروس إنفلونزا الطيور، في ديالى.

وأوضحت المنظّمة، ومقرّها باريس، نقلاً عن وزارة الزراعة العراقية، أن الفيروس اكتُشف في 27 ديسمبر الماضي، في مزرعة تضمّ 43 ألف طائر، وأدّى إلى نفوق 7 آلاف و250 منها.

وترجع آخر حالة وفاة بشرية من جراء المرض في العراق إلى 2006، عندما توفي شخصان بالفيروس بمحافظة السليمانية (شمال).