ليبرمان: لا نريد خوض حرب ثالثة جديدة في لبنان

نقلت إذاعة دولة الاحتلال الإسرائيلي، الاثنين، عن وزير الجيش الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، قوله إن "إسرائيل" لا تريد الدخول في حرب ثالثة جديدة مع لبنان، لكنها في الوقت ذاته ترفض تحوله إلى مكان لصناعة الصواريخ الإيرانية.

وأضاف ليبرمان في اجتماع لكتلة حزب "إسرائيل بيتنا" الذي يتزعمه: "نشاط إيران يتضمن محاولة إقامة بنية تحتية ضد إسرائيل في سوريا، وإقامة مصنع للصواريخ في لبنان، وتعزيز حركة حماس في قطاع غزة".

واستدرك بالقول: "إننا نعرف الأشخاص المتورطين في صناعة الصواريخ في لبنان، ولا يمكننا السماح لإيران بالتموضع في سوريا، ونحن مصممون على تدمير أنفاق حركة حماس في غزة".

وتابع ليبرمان: "لا نريد الدخول في حرب ثالثة مع لبنان، ولكن من ناحية أخرى فإننا مصممون على منع تحول لبنان إلى مصنع كبير للصواريخ".

اقرأ أيضاً :

ناشطون يسخرون من نصر الله: الصواريخ لسوريا والتغريدات لإسرائيل

وفي إشارة إلى زيارة رئيس وزراء دولة الاحتلال، بنيامين نتنياهو، إلى روسيا للقاء الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، قال ليبرمان: "من المهم الحفاظ على الحوار مع روسيا وإبقاء جميع قنوات الحوار مفتوحة".

وشن الاحتلال حربه الأولى ضد لبنان في العام 1982، في حين أعلنت الحرب الثانية في العام 2006.

واتهمت "إسرائيل" إيران مؤخراً، على لسان عدد من مسؤوليها، بدعم منظمة حزب الله اللبنانية في إقامة مصانع للصواريخ.