السعودية تعتقل ناشطة انتقدت التطبيع مع "إسرائيل"

اعتقلت السلطات السعودية الناشطة نهى البلوي، بعد انتقادها التطبيع مع إسرائيل، حسبما أكد حساب "معتقلي الرأي" على تويتر، الخميس.

وفي يناير الماضي نشرت البلوي مقطع فيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي، انتقدت فيه التوجه السعودي الذي يقوده ولي العهد محمد بن سلمان، نحو التطبيع مع إسرائيل.

وكتب حساب "معتقلي الرأي" في تدوينة له عبر حسابه في "تويتر": "تأكد لنا (اليوم) اعتقال الناشطة السعودية نهى البلوي (الذي جرى) بتاريخ 26/01/2018".

وعلق الكاتب السعودي المعروف جمال خاشقجي على اعتقال الناشطة نهى البلوي بالقول:

ويظهر الفيديو الذي بثته الناشطة السعودية مرتدية النقاب، أن "التطبيع لن يخدم سوى إسرائيل، وسيضر بمصالح الدول العربية".

والبلوي كاتبة وناشطة سعودية، لها إسهامات ومقاطع فيديو في عدد من القضايا، ولها نشاط واسع ضد التطبيع مع إسرائيل وفي الدفاع عن معتقلي الرأي بالمملكة.

وأثار خبر اعتقال الناشطة السعودية غضب نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وقالوا إنه "تم اعتقالها تعسفياً"، منتقدين انعدام حرية الرأي والتعبير في المملكة.

وتغريدة البلوي جاءت تزامناً مع تركيز صحف إسرائيلية خلال الأشهر القليلة الماضية، على تطور العلاقات بين السعودية والاحتلال الإسرائيلي.

وكشفت تقارير في سبتمبر الماضي أن مسؤولاً سعودياً زار تل أبيب سراً، دون الكشف عن هويته لكنها رجحت أنه بن سلمان.

اقرأ أيضاً :

أسوشييتد برس: بن سلمان نجح في تشكيل بيئة من الخوف

وفي السياق ذاته، أكد رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، أن دولاً عربية لا ترى في إسرائيل عدواً، مشيراً إلى تعاون معها في مجالات عديدة.

ومؤخراً دعا وزير النقل والاستخبارات في حكومة الاحتلال، يسرائيل كاتس، العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي عهده، إلى زيارة إسرائيل.